قصف تنظيم الدولة يكلّف 5.53 مليارات دولار   
الخميس 11/4/1437 هـ - الموافق 21/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 1:53 (مكة المكرمة)، 22:53 (غرينتش)

قال المتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية العقيد ستيف وارن إن العمليات العسكرية للتحالف في العراق وسوريا كلفت حتى الآن 5.53 مليارات دولار، وشدد على أن التحالف سيعمل على استهداف أموال التنظيم.

وأوضح وارن أثناء إيجاز صحفي في بغداد أن طائرات التحالف نفذت ما لا يقل عن ستين ألف طلعة جوية منذ الصيف الماضي.

وقال إن تسع ضربات شنها التحالف في العراق وسوريا خلال الأشهر الأخيرة أدت إلى إتلاف "عشرات ملايين الدولارات" من أموال تنظيم الدولة، وأكد أن "ضرب نقاط تجميع الأموال يضر بهذا العدو.. إنهم يتعاملون بالأموال النقدية ولا وجود لتعاملات الائتمان لديهم".

ويمتلك التنظيم ملايين الدولارات بالعملة المحلية والأميركية في العراق وسوريا، معظمها من بيع النفط بطرق غير شرعية.
 
ونشر الجيش الأميركي تسجيلات فيديو لضربات جوية ضد ما قال إنها منشآت لتخزين الأموال النقدية. وفي تسجيل فيديو لهجوم على مبنى في الموصل في وقت سابق من هذا الشهر، شوهدت أعمدة من الأوراق النقدية تنطلق في السماء عقب تفجير هائل. 

وأصابت ضربة أخرى للتحالف منشأة لتجميع الأموال في الموصل الاثنين، بحسب وارن. 
     
وأوضح المتحدث الأميركي أن القضاء على قدرة التنظيم على كسب المال من خلال ضرب النفط، وحرمانه من المال بضرب أمواله يضغطان على التنظيم، واستدل بتقارير صحفية على أن قادة التنظيم خفضوا رواتب المقاتلين إلى النصف.
    
ووفقا لوارن فإن عدد الضحايا المدنيين في الضربات التي استهدفت أموال تنظيم الدولة يقل عن عشرة أشخاص، وأكد البنتاغون أنه يفكر في ضرب مجموعة أكبر من الأهداف حتى لو كان سيؤدي إلى مقتل مدنيين، بشرط أن تثمر هذه الهجمات مكاسب كبيرة ضد مسلحي تنظيم الدولة.

والتقى وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الأربعاء بوزراء دفاع العديد من الدول المشاركة في التحالف ضد التنظيم، وقال إن المرحلة المقبلة من العمليات ستستهدف مركزي تنظيم الدولة وهما مدينتا الرقة والموصل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة