قتلى وجرحى باستهداف مقرين أمنيين بتركيا   
الخميس 1437/11/16 هـ - الموافق 18/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:00 (مكة المكرمة)، 10:00 (غرينتش)
قالت مصادر أمنية تركية إن ثلاثة أشخاص قتلوا بينهم شرطي وجرح أكثر من مئة آخرين اليوم  بمدينة إيلازيغ الواقعة جنوب شرقي تركيا إثر تفجير سيارة مفخخة، ويأتي ذلك بعد تفجير مماثل في مدينة فان ليلة أمس أدى إلى سقوط قتلى وجرحى أيضا.

وذكرت وسائل إعلام تركية أن مسلحين من حزب العمال الكردستاني فجروا سيارة مفخخة بالقرب من مبنى مديرية الأمن في مدينة إيلازيغ الواقعة جنوب شرقي البلاد، مشيرة إلى أن القوات الأمنية بدأت عملية أمنية واسعة النطاق في المنطقة للعثور على الجناة.

من جهتها ذكرت وكالة أنباء دوغان أن انفجارا قويا وقع في حديقة المبنى المؤلف من أربع طوابق ويشمل مساكن لعائلات أفراد الشرطة، مما أدى إلى أضرار جسيمة في المبنى ومحيطه.

وكان مراسل الجزيرة أفاد بأن ثلاثة أشخاص قتلوا منتصف ليلة أمس، وأصيب أربعون آخرون بتفجير سيارة ملغمة قرب مركز للشرطة في مدينة فان جنوب شرق تركيا.

وقال المحافظ إبراهيم تاشيابان إن الهجوم استهدف مقرا للشرطة في حي إيبيك يولو وسط مدينة فان وتسبب في أضرار جسيمة، حسبما نقلت وكالة أنباء الأناضول.

وقتل الاثنين الماضي ثمانية أشخاص، خمسة من الشرطة وثلاثة مدنيين، في اعتداء بسيارة مفخخة نفذه متمردون من حزب العمال الكردستاني ضد مركز للشرطة على طريق سريع في فان قرب الحدود مع إيران.

وكانت محافظة إيلازيغ حتى الآن في منأى عن المعارك بين القوات التركية ومتمردي حزب العمال الكردستاني الذي يشن هجمات في جنوب شرق البلاد، ميدان عملياته المعتاد حيث الغالبية كردية.

وتوعدت الحكومة بمواصلة عملياتها ضد المتمردين لإخراجهم من المدن، بالرغم من حملة التطهير الواسعة التي باشرتها بعد محاولة الانقلاب وطالت مؤسسات في الدولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة