الإخوان يعلنون تحالفا للإصلاح بمصر غابت عنه المعارضة   
الجمعة 1426/5/25 هـ - الموافق 1/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 4:49 (مكة المكرمة)، 1:49 (غرينتش)

الأخوان صعدوا مؤخرا من احتجاجاتهم ضد الحكومة المصرية (الأوروبية)

قال محمد السيد حبيب نائب المرشد العام للإخوان المسلمين إن دعوة الإخوان للمشاركة في التحالف من أجل الإصلاح والتغيير لا تستهدف سحب البساط من التيارات والقوى الأخرى.

جاءت تصريحات حبيب بعد مؤتمر تأسيس التحالف الجديد والذي أكد رغبة الإخوان في المشاركة السياسية وحث الجميع على الاصطفاف من أجل الاصلاح الشامل.

وقال حبيب في بيان صحفي إن كل القوى السياسية مدعوة للانضمام إلى هذا التحالف الذي "يستهدف في المرحلة الحالية إنهاء حالة الطوارئ وإطلاق الحريات العامة وإلغاء المحاكم والقوانين الاستثنائية واستقلال القضاء والحفاظ على حقوق الإنسان وإيقاف التعذيب وإجراء انتخابات حرة نزيهة يشرف عليها القضاة إشرافا كاملا وحقيقيا".

وقد شاركت في المؤتمر التأسيسي لهذا التحالف شخصيات معارضة ولكن أحزاب المعارضة الرئيسية لم تلب دعوة الإخوان إذ تفضل العمل بشكل مستقل. وكان حزب الوفد الوحيد الذي أرسل مندوبا عنه إلى المؤتمر الذي شارك فيه ألف ناشط.

وترفض السلطات التصريح للإخوان بتكوين حزب يتمتع بوضع قانوني رغم أنهم يشكلون أكبر قوة سياسية معارضة في مصر، لكن حاليا يمثلهم 19 نائبا في البرلمان المؤلف من 454 نائبا بيد أنهم اتهموا الحكومة بحرمان مرشحيهم من خوض الانتخابات الماضية.

وقد اعتقل مئات من أعضاء الإخوان المسلمين في مايو/أيار الماضي بعد التظاهرات المناوئة للسلطة, ثم أفرج عن معظمهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة