المعارضة التشادية تشارك بأربعة وزراء بالحكومة الجديدة   
الخميس 1429/4/19 هـ - الموافق 24/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:21 (مكة المكرمة)، 0:21 (غرينتش)
يوسف صالح عباس عين الأسبوع الماضي رئيسا للوزراء (الفرنسية)
أعلن مرسوم صادر عن الرئيس إدريس ديبي أن المعارضة التشادية شغلت أربع حقائب وزارية في حكومة رئيس الوزراء الجديد يوسف صالح عباس بينها الدفاع والعدل، كما أفادت الإذاعة الوطنية التشادية.
 
وبموجب المرسوم تسلم ودال عبد القادر كاموغي حقيبة الدفاع، وجان ألينغي وزارة العدل، وحميد محمد دهالوب وزارة إصلاح الأراضي والعمران والإسكان، في حين تولى نيمباي ناسونيان وزارة الزراعة، والأربعة قياديون في تحالف تنسيق الأحزاب السياسية للدفاع عن الدستور.
 
وكان عباس عرض الجمعة على المعارضة "المشاركة في حكومته للعمل من أجل تحقيق السلام" وذلك خلال مشاورات أولية لتشكيل الحكومة.
 
وعين رئيس الوزراء الجديد وهو مستشار دبلوماسي سابق للرئيس إدريس ديبي الأربعاء خلفا لديلوا كاسيريه كوماكويي الذي أقيل من منصبه. وقد بدأ  الجمعة مشاوراته من أجل تشكيل حكومة جديدة.
 
ويأتي قرار الحكومة الجديدة في أعقاب تجديد الحوار بين الرئيس ديبي وتحالف تنسيق الأحزاب السياسية للدفاع عن الدستور. ويسعى التحالف الذي يضم عددا من أحزاب المعارضة إلى حث ديبي على التفاوض مع المتمردين شرق البلاد.

يشار إلى أن ديبي تولى السلطة بانقلاب عسكري عام 1990, ثم أعيد انتخابه عام 2006 في استفتاء قاطعته المعارضة.

وكان المتمردون قد نجحوا في فبراير/شباط الماضي في اقتحام العاصمة ومحاصرة القصر الرئاسي، قبل أن ينسحبوا بعد ثلاثة أيام من المواجهات التي خلفت نحو 700 قتيل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة