فرنسا ترسل مزيدا من المستشارين العسكريين للعراق   
الأربعاء 9/10/1437 هـ - الموافق 13/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 23:15 (مكة المكرمة)، 20:15 (غرينتش)

أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن بلاده سترسل مزيدا من المستشارين العسكريين لمساعدة القوات العراقية في حربها ضد تنظيم الدولة الإسلامية، كما سترسل حاملة الطائرات شارل ديغول إلى منطقة الشرق الأوسط الخريف المقبل للمساهمة بمواجهة التنظيم.

وقال هولاند في كلمة ألقاها بوزارة الدفاع اليوم الأربعاء "سنكثف مشاركة سلاح البر في دعم العراقيين استعدادا لاستعادة الموصل"، وأضاف "سيعاد نشر المجموعة الجوية البحرية مع حاملة الطائرات شارل ديغول مجددا في الخريف، لأن علينا ضرب وتدمير من اعتدوا علينا هنا"، في إشارة إلى هجمات باريس التي تبناها تنظيم الدولة وخلفت 147 قتيلا.

ويقوم ما بين ثلاثمئة وأربعمئة جندي فرنسي بتدريب قوات عراقية في بغداد وعناصر البشمركة بشمال العراق من دون المشاركة في القتال مباشرة.

وسبق أن شاركت حاملة الطائرات شارل ديغول مرتين في المعارك ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق، الأولى مع بداية 2015 والثانية غداة هجمات نوفمبر/تشرين الثاني 2015.

وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قد كشف أول أمس الاثنين في بغداد عن إرسال مئات الجنود الأميركيين الإضافيين إلى العراق لمساعدة القوات الحكومية في حربها ضد مسلحي تنظيم الدولة واستعادة مدينة الموصل.

وفي سوريا، تقدم قوات خاصة فرنسية وأميركية المشورة إلى مقاتلين في قوات سوريا الديمقراطية لاستعادة السيطرة على مدينة منبج بشمال البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة