ليبيا تؤكد وحدة "الموقف" مع سوريا   
الاثنين 1432/6/7 هـ - الموافق 9/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:32 (مكة المكرمة)، 19:32 (غرينتش)

لقاء سابق للعقيد معمر القذافي مع الرئيس السوري بشار الأسد (الفرنسية)
دعت ليبيا الاثنين إلى وقف ما أسمته التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسوريا، وأكدت على وحدة الموقف بين البلدين.

وأدانت ما تتعرض له دمشق من "مؤامرات" قالت إنها تستهدف المساس بأمنها الوطني والنيل من مواقفها المبدئية من القضايا العربية.

 

وأكدت الخارجية الليبية في بيان لها على وحدة الموقف بين الشعبين الليبي والسوري تجاه المؤامرات، متهمة "قوى استعمارية" مدعومة بقوى إقليمية لم تحددها بحياكتها ضد البلدين.

 

وانتقدت في هذا الشأن ما اعتبرته حملات تضليل إعلامي وتزييف للحقائق ضد البلدين بهدف ضرب "صمودهما التاريخي" في الدفاع عن استقلال قرارهما الوطني ووحدتهما الوطنية وحماية ثرواتهما ومقدراتهما.

 

ويواجه كلا البلدين انتفاضة عارمة تتهم المعارضة بكل منهما ونشطاء حقوق إنسان نظاميهما بالتعامل معها بوحشية، حيث قتل في ليبيا آلاف المحتجين، بينما قتل أكثر من ثمانمائة في سوريا، إضافة إلى حملة اعتقالات واسعة بكل من البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة