لندن تبدأ محاكمة أبي حمزة المصري   
الاثنين 1426/12/10 هـ - الموافق 9/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 5:54 (مكة المكرمة)، 2:54 (غرينتش)
أبو حمزة المصري يواجه تهما تتعلق بالتحريض على القتل (رويترز-أرشيف)
تبدأ في لندن اليوم محاكمة الإسلامي أبي حمزة المصري إمام مسجد فينسبري بارك الذي اعتبرته السلطات البريطانية لفترة طويلة معقلا لمن تصفهم بالإسلاميين المتطرفين.
 
ويمثل أبو حمزة أمام محكمة أولد بيلي الجنائية في لندن، ويواجه فيها 16 تهمة بينها 10 تتعلق بالتحريض على القتل.
 
وهو متهم أيضا بالتفوه بتهديدات أو شتائم أو تصرفات تنطوي على تهديد وبحيازة تسجيلات أو وثائق خطرة.
 
وقالت مصادر قضائية إن اليوم الأول للمحاكمة -التي سبق أن أرجئت مرارا- سيخصص لاختيار هيئة المحلفين. في حين ستدخل المحكمة في صلب القضية يوم الثلاثاء أو الأربعاء القادمين.
 
وكان يتردد على مسجد "فينسبري بارك" الكثير من الإسلاميين بينهم ريتشارد ريد الذي أوقف بتهمة محاولة تفجير طائرة تقوم برحلة بين باريس وميامي بواسطة حذاء مفخخ في ديسمبر/ كانون الأول 2001، وزكريا موسوي الموقوف في الولايات المتحدة على خلفية هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001.
 
وقد أغلق المسجد في يناير/ كانون الثاني 2003 وأقيل أبو حمزة المصري من منصبه، واعتقل في مايو/ أيار 2004 في إطار طلب من الولايات المتحدة لقضايا تتعلق بالإرهاب.
 
ويواجه أبو حمزة في الولايات المتحدة تهما أخطر قد يحكم عليه في حال إدانته بها  بالسجن مدى الحياة أو الإعدام.
 
فقد وجه القضاء الأميركي إلى أبي حمزة المصري 11 تهمة بينها السعي إلى إقامة "مخيم تدريب إرهابي" في أوريغن شمال غرب الولايات المتحدة إضافة إلى خطف 16 سائحا غربيا وقتل أربعة منهم في ديسمبر/ كانون الأول عام 1998 في اليمن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة