اتفاق فرنسي أميركي حول الديون وإعمار العراق   
الثلاثاء 1424/10/23 هـ - الموافق 16/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اتفاق فرنسي أميركي على تخفيف عبء دين العراق وإعماره (الفرنسية)

اتفق الرئيس الفرنسي جاك شيراك والمبعوث الأميركي الخاص جيمس بيكر خلال محادثات اليوم الثلاثاء على ضرورة تعاون بلديهما في جهود إعادة إعمار العراق.

وقال مكتب الرئيس الفرنسي إن البلدين اتفقا على ضرورة التوصل لاتفاق بشأن تخفيف أعباء الديون الهائلة على العراق بنادي باريس للدول الدائنة في العام 2004.

وذكرت المتحدثة الرئاسية كاترين كولونا "لقد اتفقنا أيضا على أهمية العمل معا لإعادة إعمار العراق".

ومن جانبه أكد بيكر بعد لقائه شيراك أن فرنسا والولايات المتحدة متفقتان على تخفيف عبء دين العراق في العام 2004 ضمن نادي باريس. وقال بيكر في ختام لقاء مع الرئيس الفرنسي دام ساعة "أعتقد أننا اتفقنا على ضرورة تخفيف الدين ضمن نادي باريس إذا أمكن في العام 2004، وأعتقد أننا اتفقنا أيضا على معايير هذه المسألة".

هذا ومن المقرر أن يلتقي بيكر اليوم الثلاثاء المستشار الألماني غيرهارد شرودر في برلين. وكان بيكر بدأ أمس الاثنين جولة أوروبية للحصول على وعد بتخفيف الديون المتراكمة على العراق والتي تقدر بـ120 مليار دولار.

وتخشى واشنطن من أن تنعكس تلك الديون سلبا على جهود تحسين الأوضاع في البلاد. ومن المتوقع أن يبحث بيكر والمسؤولين الألمان التهديد الأميركي باستبعاد الشركات الألمانية من عملية إعادة الإعمار في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة