في الكامب نو.. مباراة شعارها الفوز   
الجمعة 1437/4/20 هـ - الموافق 29/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:18 (مكة المكرمة)، 16:18 (غرينتش)

تتجه الأنظار غدا السبت إلى ملعب "كامب نو" الذي يحتضن موقعة الصدارة بين برشلونة حامل اللقب وضيفه أتلتيكو مدريد في افتتاح المرحلة الـ22 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وتربع برشلونة على الصدارة بفارق الأهداف عن أتلتيكو بعد فوزه في المرحلة السابقة على مضيفه مالقة 2-1، مستفيدا من اكتفاء فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني بالتعادل مع ضيفه إشبيلية سلبيا.

وترتدي موقعة السبت أهمية كبرى للفريقين، خصوصا أن برشلونة يملك مباراة مؤجلة ضد سبورتينغ خيخون يخوضها في الـ17 الشهر المقبل، وفي حال فوزه في لقاء غد ثم في مباراته المؤجلة سيخطو خطوة هامة نحو الاحتفاظ باللقب.

ويبدو فريق المدرب لويس أنريكي على المسار الصحيح لتكرار إنجاز الموسم الماضي والظفر بثلاثية الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا، إذ بلغ نصف نهائي المسابقة المحلية بفوزه الأربعاء على وصيفه أتلتيك بلباو 3-1 في إياب ربع النهائي بعد أن فاز ذهابا خارج قواعده 2-1.

النادي الكاتالوني خرج فائزا من مواجهاته الخمس الأخيرة مع أتلتيكو في جميع المسابقات ولم يخسر أمامه في الدوري منذ 14 فبراير/شباط 2010. (1-2 في مدريد) وعلى أرضه منذ 5 فبراير/شباط 2006 (1-3)، لكنه لا يقدم في الآونة الأخيرة العروض التي تليق به، إذ عانى في مباراتيه الأخيرتين ضد مالقة (2-1) وبلباو خصوصا في الشوط الأول قبل أن يحسمهما بفضل المجهود الشخصي لنجومه المميزين.

ويخوض برشلونة المباراة بكامل نجومه تقريبا حيث من المتوقع أن يعودتوران وسيرخيو بوسكيتس وأندريس أنييستا بعد ان أراحهم أنريكي في مباراة منتصف الاسبوع ضد بلباو، فيما يحوم الشك حول مشاركة جوردي ألبا بسبب الإصابة.

أتلتيكو يخوض المباراة بمعنويات مهزوزة بعد خروجه من مسابقة الكأس (رويترز)

أتلتيكو مدريد
لكن أتلتيكو أيضا ليس في أفضل حالاته، إذ يدخل فريق دييغو سيميوني إلى الملعب الذي توج فيه بلقب الدوري عام 2014 بمعنويات مهزوزة بعد خروجه من مسابقة الكأس بخسارته الأربعاء على أرضه أمام سلتا فيغو2-3.

وهذه هي المرة الأولى أن يتلقى أتلتيكو ثلاثة أهداف في مباراة واحدة منذ خسر أمام برشلونة بالنتيجة نفسها في المرحلة عينها من المسابقة، وذلك في 28 يناير/كانون الثاني 2015.

وستكون موقعة السبت مواجهة بين ثاني أفضل هجوم في الدوري (سجل برشلونة 52 هدفا مقابل 58 لغريمه ريال مدريد) وأفضل دفاع (اهتزت شباك أتلتيكو في ثمان مناسبات فقط) لكن نادي العاصمة يعاني هجوميا إذ اكتفى بتسجيل 30 هدفا في 21 مباراة حتى الآن.

وتحدث قائد أتلتيكو غابي عن لقاء السبت بعد الخروج من مسابقة الكأس قائلا "هذه الخسارة لن تؤثر علينا. نحن معتادون القتال على كل شيء والسبت سترون الوجه الأفضل لأتلتيكو مدريد".

ويغيب من أتلتيكو عن هذه المباراة فرناندو توريس والبرتغالي تياغو بسبب الإصابة، كما سيحرم نادي العاصمة من خدمات آنخيل كوريا بسبب الإيقاف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة