الوحيشي يتعهد بتحرير أسرى القاعدة   
الاثنين 5/10/1434 هـ - الموافق 12/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 10:32 (مكة المكرمة)، 7:32 (غرينتش)
الوحيشي وعد بالإفراج عن أسرى تنظيم القاعدة مما وصفه بـ"سجون الطغاة" (رويترز-أرشيف)

وعد زعيم تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب ناصر الوحيشي بتحرير أسرى التنظيم المعتقلين فيما وصفه بسجون الطغاة قريبا، معتبرا أن ما سماه "فجر الخلافة الراشدة" يوشك أن يبزع.

وخاطب الوحيشي في رسالة نشرتها مواقع جهادية ليلة الاثنين وحملت عنوان "رسالة إلى الأسير في سجون الطغاة" من وصفهم بأنهم "إخوة الدرب ورفقاء الطريق وأهل الصبر" بأن "فرجكم قريب".

وأضاف "بشراكم بالخروج العاجل إلى الدنيا، وهي سجن أكبر مما أنتم فيه، ويكون هذا قريبا إن شاء الله, فإخوانكم يدكون أسوار الظلم ويهدمون عروش الباطل، وكل يوم تتهاوى هذه الأسوار والعروش، ولم يبق على النصر إلا خطوة والنصر صبر ساعة".

وتابع الوحيشي في رسالته "لن يطول السجن ولن يبقى القيد، وماهي إلا أيام ويرفع الاستضعاف وتنتهي مرحلة البلاء وتبدأ مرحلة التمكين (...) ونسأل الله أن يجعلنا سببا في فك أسركم وتفريج كربكم".

واعتبر الوحيشي -الذي كان مساعدا لزعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن وأصبح زعيما لما تعتبره واشنطن الفرع الأكثر نشاطا للقاعدة- أن الفجر يوشك أن يبزغ "إنه بزوغ فجر الخلافة الراشدة على منهاج النبوة".

ويعتقد أن تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب يقف وراء الاستنفار الأمني الواسع النطاق الذي شهدته بعثات دبلوماسية غربية في العالم وتسبب في إغلاق 25 بعثة دبلوماسية أميركية مطلع الشهر الجاري.

وسبق أن تبنى التنظيم عددا كبيرا من الهجمات، أبرزها محاولة تفجير طائرة مدنية أميركية يوم عيد الميلاد عام 2009.

 38 من عناصر القاعدة قتلوا في اليمن بتسع غارات شنتها طائرات من دون طيار (رويترز-أرشيف)

هجمات وغارات
وجاءت الرسالة مع تواصل عمليات القاعدة في اليمن، ومواصلة طائرات من دون طيار، يشتبه في أنها أميركية، غاراتها التي تستهدف أعضاء القاعدة هناك الذين قتل منهم 38 عنصرا بتسع غارات منذ السابع والعشرين من يوليو/تموز الماضي.

وقتل مسلحون يشتبه في انتمائهم للتنظيم خمسة جنود يمنيين في مرفأ بمحافظة شبوة في جنوب اليمن أمس الأحد.

وقال مسؤول محلي إن المسلحين تسللوا في ساعة مبكرة من صباح الأحد إلى المرفأ الوحيد المخصص لتصدير الغاز المسال بجنوب البلاد وقتلوا الجنود المكلفين حراسة المرفأ أثناء نومهم.

وكان أربعة أشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب قد قتلوا السبت بغارة جوية شنتها طائرة بدون طيار، على سيارة بمحافظة لحج في جنوب اليمن, مما رفع عدد قتلى التنظيم إلى 15 في ثلاثة أيام.

وتصاعدت وتيرة الغارات الأميركية -التي تمتنع السلطات اليمنية عن التعليق عليها- بعد الكشف قبل أكثر من أسبوع عن تخطيط تنظيم القاعدة في جزيرة العرب لهجمات على منشآت يمنية وأجنبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة