دعوة أوروبية للتحقيق بجرائم حرب إسرائيلية في غزة   
الأربعاء 1430/3/22 هـ - الموافق 18/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 2:49 (مكة المكرمة)، 23:49 (غرينتش)

أكثر من 1400 شهيد من نتائج العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة (الفرنسية-أرشيف)

قالت صحيفة إندبندنت إن الاتحاد الأوروبي قد دُفع بقوة للدعوة لإجراء تحقيق مستقل في جرائم الحرب التي تتهم إسرائيل بارتكابها خلال حربها الأخيرة على قطاع غزة.

فقد كتبت منظمة هيومان رايتس ووتش لوزراء خارجية الاتحاد سعيا لتأييدهم من أجل إجراء تحقيق في "ادعاءات بانتهاكات خطيرة للقانون الدولي من قبل إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) والتي قد ترقى إلى مستوى جرائم حرب".

ويقدر المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان أن العدوان الإسرائيلي على القطاع والذي بدأ يوم 27 ديسمبر/ كانون الأول الماضي واستمر 22 يوما، خلف 1434 شهيدا بينهم 960 مدنيا.

وتحدث عدة هئيات حقوقية دولية عن ارتكاب تل أبيب انتهاكات كثيرة للقانون الإنساني الدولي بينها استخدام قذائف المدفعية عيار 155 ملم والفوسفور الأبيض بالمناطق السكنية المكتظة.

وأشارت الصحيفة إلى أن هيومان رايتس لديها ست حالات موثقة قام فيها الجنود الإسرائيليون بإطلاق النار على مجموعات من الفلسطينيين وهم يحملون أعلاما بيضاء.

 وحسب المنظمة الحقوقية فإن إسرائيل استخدمت "تعريفا مطاطا غير مبرر" لعبارة أهداف عسكرية لمهاجمة المنشآت المدنية التابعة لحماس.

من جهة أخرى تتهم هيومان رايتس حركة حماس وفصائل فلسطينية أخرى بارتكاب جرائم حرب بإطلاق مئات الصواريخ على إسرائيل، مما أدى لمقتل ثلاثة إسرائيليين منذ 27 ديسمبر/ كانون الأول.

وقالت المنظمة إن استخدام مقاومي حماس المنازل والمناطق المدنية  لمراقبة أو مهاجمة القوات الإسرائيلية، خرق لشروط حماية المدنيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة