طائرات أميركية وبريطانية تلقي منشورات جنوبي العراق   
الثلاثاء 1423/8/23 هـ - الموافق 29/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ألقت طائرات أميركية وبريطانية آلاف النسخ من المنشورات فوق جنوبي العراق تحذر كتائب الدفاع الجوي العراقية من مغبة استخدام بطارياتها المضادة للطيران.

وأوضح الناطق بلسان وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) المقدم مارتن كومبتون أن المنشورات أسقطت الأحد الماضي فوق مدينتي البصرة والسماوة وأنها موجهة ليس إلى القوات العراقية فحسب إنما أيضا إلى المدنيين.

وتحمل المنشورات على إحدى الجهات العبارة الآتية: "قبل أن تطلقوا النار على طائرات التحالف, فكروا في العواقب", وعلى الجانب الآخر تبدو صورة لعائلة عراقية في وضع الحداد مع عبارة: "فكروا بعائلتكم. افعلوا ما يلزم للبقاء على قيد الحياة".

وهذه هي المرة الثانية في أقل من شهر التي تلجأ فيها الولايات المتحدة إلى هذه الطريقة. وكانت المرة الأولى في السابع من الشهر الجاري, وقد تعرضت طائرات التحالف حينها لإطلاق نار من بطاريات مضادة للطائرات, فردت بغارات جوية على مصادر إطلاق النار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة