مئات السويديين يقدمون بلاغات بحق نتنياهو وجيشه   
الخميس 1435/10/25 هـ - الموافق 21/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:32 (مكة المكرمة)، 15:32 (غرينتش)

تقدم مئات السويديين بشكاوى وبلاغات في أقسام الشرطة السويدية ضد مسؤولين سياسيين وعسكريين إسرائيليين تتهمهم بارتكاب جرائم حرب ومجازر في قطاع غزة خلال العدوان الذي تشنه إسرائيل على القطاع منذ أكثر من أربعين يوما.

وتشمل قائمة المسؤولين الإسرائيليين الذين قدمت بحقهم بلاغات رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه موشي يعالون وقادة الجيش وكل الضباط الإسرائيليين الذين تورطوا في هذه الجرائم خلال العدوان على غزة.

ويجيز قانون سويدي صدر حديثا للمواطنين رفع شكاوى ضد أي شخص متهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية بقطع النظر عن جنسيته أو مكان ارتكاب جريمته.

وتضمنت الشكاوى التي تقدم بها السويديون اتهامات للجيش الإسرائيلي بقصف المدارس التي لجأ إليها المدنيون الذين فروا من بيوتهم، وقصف المستشفيات والمؤسسات الصحية وتعريض الطواقم الطبية للخطر.

كما تضمنت الشكاوى قصف بيوت المدنيين مما أدى إلى مقتل مئات الأطفال الفلسطينيين، والتسبب في يُتم وتشريد مئات الأطفال الآخرين الذين أصبحوا من دون عائل.

يُذكر أن القانون السويدي والتشريعات المتعلقة بجرائم الحرب وقتل المدنيين تخول المدعي العام -في حال اقتناعه بثبوت الجريمة والأدلة المقدمة- رفع الأمر إلى المدعي العام الدولي.

كما يخول القانون الشرطة السويدية توقيف المتهمين بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية فور وصولهم الأراضي السويدية، والتحقيق معهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة