إدانة عربية لتفجير البحرين   
الأحد 1434/10/12 هـ - الموافق 18/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:47 (مكة المكرمة)، 16:47 (غرينتش)
مواجهات مستمرة بين ناشطي المعارضة وقوات الأمن البحرينية (رويترز-أرشيف)
أدانت جامعة الدول العربية ودولة قطر التفجير الذي وقع اليوم الأحد شمال البحرين، وأصيب فيه خمسة من ضباط الأمن البحرينيين، بينهم اثنان إصابتهما خطرة.
 
فقد أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي التفجير، واستنكر في بيان للجامعة، وقوع مثل هذه الأعمال التي وصفها بـ"الإرهابية"، داعيا الجهات المعنية إلى "اتخاذ التدابير القانونية اللازمة للكشف عن مرتكبي هذا العمل وتقديمهم إلى العدالة، حفاظا على استتباب الأمن والاستقرار بالبحرين".

كما أعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية القطرية عن إدانة واستنكار قطر للتفجير، وأكد أن قطر تدين مثل هذه "الأعمال الإجرامية" التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار وترويع الآمنين.

وكانت وزارة الداخلية البحرينية أفادت أن ضباط الأمن كانوا يتصدون لمعارضين في قرية الدير التابعة لجزيرة المحرق شمال العاصمة المنامة، حين انفجرت قنبلة محلية الصنع. وأكدت أن حالة رجال الأمن المصابين مستقرة.
 
وتشهد مملكة البحرين احتجاجات منذ شهر فبراير/شباط 2011، تنسب معظمها لأحزاب المعارضة الشيعية، ممثلة في حركة "تمرد" وهي تحالف لجماعات معارضة اندمجت أوائل يوليو/تموز. وكانت تمرد دعت إلى تنظيم عشرات المسيرات الأسبوع الماضي في أنحاء متفرقة من المملكة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة