قتيلان وجرحى بتفجير في كراتشي   
الخميس 23/12/1433 هـ - الموافق 8/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 11:04 (مكة المكرمة)، 8:04 (غرينتش)
التفجير استهدف مقرا لعناصر الدرك  (الفرنسية)

قتل عنصران قوات الدرك الباكستاني وجرح 21 آخرون بمدينة كراتشي كبرى مدن باكستان، في تفجير استهدف مقرا للشرطة صباح اليوم الخميس.

وقال مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر أمنية إن الانفجار وقع إثر محاولة "انتحاري" اقتحام مقر قوات الشرطة بسيارة ملغومة، لكنه فشل في دخول المقر وفجر السيارة عند مدخله مما ألحق أضرارا كبيرة بالمبنى والمباني المجاورة.

ونقلت رويترز عن مسؤول كبير بالشرطة أن المهاجم استخدم أكثر من 100 كلغ من المتفجرات في الهجوم الذي وقع في منطقة نظيم آباد وسط كراتشي، ولم تتبنه أي جهة على الفور.

وقال طارق أودهو نائب قائد شرطة كراتشي إن العديد من البنايات داخل المجمع انهارت، بينما تضررت بعض المباني المجاورة بسبب التأثير الواضح للانفجار. كما قال أحد الجنود المصابين إن المتفجرات كانت مخبأة في شاحنة تحمل خضراوات.

يشار إلى أن كراتشي توصف بأنها المركز المالي لباكستان، ويبلغ عدد سكانها 18 مليون نسمة. كما توصف بأنها هدف متكرر للعنف العرقي والطائفي والمسلح الذي تزايد منذ مطلع عام 2011، بعد هجوم استمر 16 ساعة على قاعدة عسكرية وأسفر عن عشرة قتلى، وتبنته حركة طالبان باكستان

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة