حزب "روسيا الموحدة" يفوز بانتخابات مجلس الدوما   
الاثنين 1437/12/18 هـ - الموافق 19/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 5:04 (مكة المكرمة)، 2:04 (غرينتش)
أعلن رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيدف فوز حزب "روسيا الموحدة" الحاكم بالانتخابات التشريعية التي أجريت أمس الأحد، وهو ما سيتيح للرئيس الروسي فلاديمير بوتين التحضير لترشحه لولاية رابعة في 2018.

وأظهرت نتائج من لجنة الانتخابات في روسيا أن حزب روسيا المتحدة الحاكم حصل على 51% بعد فرز ربع الأصوات.

وأظهر الفرز غير الكامل للأصوات أن الحزب الديمقراطي الحر احتل المركز الثاني بحصوله على 15.1% يليه الحزب الشيوعي وقد حصل على 14.9% ثم حزب روسيا العادلة وحصل على 6.4% من الأصوات.

ونقل مراسل الجزيرة في موسكو أن عددا من الأحزاب السياسية ووسائل الإعلام تتحدث عن خروق متعددة أثناء التصويت، بينها رمي كميات من أوراق التصويت في صناديق الاقتراع، فيما تحقق الشرطة في هذه الاتهامات.

وهنأ الرئيس بوتين الحزب الحاكم بالفوز في انتخابات مجلس الدوما الروسي، قائلا إن الشعب الروسي منحه ثقته رغم الظروف الصعبة التي تمر بها روسيا.

ولم يعرف بعد إن كان الحزب الحاكم سيفوز بالأغلبية المطلقة في البرلمان انطلاقا من النظام الانتخابي المعقد.

في المقابل، فشل حزب "يابلوكو" المعارض (يسار وسط) في دخول البرلمان بعد حلوله بالمركز الخامس (3.5%) وفق الاستطلاعات، ومثله حزب "بارناس" الليبرالي المعارض بزعامة رئيس الوزراء الأسبق ميخائيل كاسيانوف، والذي أسسه المعارض بوريس نيمتسوف الذي اغتيل في فبراير/شباط 2015، حيث فاز في النتائج المبدئية بنحو 1.2% من الأصوات.

وكان الفوز الكبير لـ"روسيا الموحدة" متوقعا، وسيتيح لفلاديمير بوتين الاستعداد لترشحه لولاية رئاسية رابعة في 2018. يذكر أن الحزب الحاكم بزعامة بوتين حقق 49% في الانتخابات التشريعية السابقة في 2011.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة