فالون غونغ تواصل احتجاجاتها في بكين   
الأربعاء 1421/11/1 هـ - الموافق 24/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نظم أتباع طائفة فالون غونغ الصينية المحظورة احتجاجات متقطعة في ساحة تيان آن مين في بكين. وجاءت الاحتجاجات بالرغم من تشديد السلطات الصينية للإجراءات الأمنية بمناسبة الاحتفال بالعام الصيني الجديد.

وكانت وكالة أنباء الصين الرسمية شينخوا أوردت أمس أن خمسة من أتباع طائفة فالون غونغ أضرموا النار في أنفسهم في ساحة تيان آن مين وسط بكين، مما أسفر عن مصرع أحدهم. لكن متحدثة باسم الطائفة في هونغ كونغ نفت وقوع الحادث، وشددت على أن تعاليمها ترفض الانتحار.

وقد شددت الشرطة الصينية إجراءاتها حول الساحة وأقامت عددا من نقاط التفتيش. ونشرت وسائل الإطفاء تحسبا لحوادث شبيهة لحادث الأمس.

ووصف مراقبون الإجراءات الأمنية التي تزامنت مع أول أيام الاحتفالات بالعام الصيني الجديد، بأنها الأشد منذ سنوات. ويشار إلى أن العام القمري الجديد يعتبر من المناسبات الهامة في الصين حيث يحتفل به على نطاق واسع.

الجدير بالذكر أن عناصر الطائفة دأبوا على تنظيم احتجاجات كثيرة في الساحة. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة