عشرات القتلى بانفجار استهدف الشرطة في كابل   
الأحد 1428/6/2 هـ - الموافق 17/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 8:01 (مكة المكرمة)، 5:01 (غرينتش)

 الانفجار جاء بعد يوم من هجوم استهدف قوات الناتو في كابل (الفرنسية)

سقط أكثر من 35 قتيلا إضافة إلى عشرات الجرحى في انفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة للشرطة الأفغانية وسط كابل وفق ما ذكرت مصادر وزارة الداخلية.

ويعد الانفجار الخامس من نوعه في أفغانستان خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وقال قائد الشرطة الجنائية علي شاه بكتيوال إن القتلى جميعهم من الشرطة حيث كانت الحافلة تقل مدربين للشرطة إلى الكلية التي يعملون فيها، مشيرا إلى أن "القنبلة كانت موضوعة داخل الحافلة".

وقال شهود عيان إن الحافلة دمرت بالكامل في الانفجار الذي وقع قرب مقر قيادة الشرطة في العاصمة الأفغانية.

ويأتي الانفجار بعد يوم من هجوم بسيارة مفخخة تبنته حركة طالبان واستهدف قافلة للقوة الدولية للمساعدة على الأمن في أفغانستان (إيساف) التي يقودها حلف شمال الأطلسي (الناتو) غربي كابل وأوقع أربعة قتلى بينهم جنديا أجنبيا وخمسة جرحى.

وأعقب الهجوم إطلاق نار من قوات أميركية على حشود تجمهرت في مكان الحادث ما أوقع قتيلا مدنيا واحدا وثلاثة جرحى، مما أثار غضب الأهالي. 

وبعد ساعات من هذا الهجوم قتل ما لا يقل عن مدنيين وأصيب سبعة آخرون بينهم امرأة وطفل عندما فجر انتحاري على دراجة نارية نفسه في مدينة مزار شريف عاصمة ولاية بلخ الشمالية قرب قافلة أميركية لحلف الناتو لكن المهاجم أخطأ القافلة وفق ما ذكرت مصادر الشرطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة