الجمعية العامة تقابل أنان بترحيب حار   
السبت 1425/10/28 هـ - الموافق 11/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:34 (مكة المكرمة)، 21:34 (غرينتش)
أنان يتعرض لانتقادات بشأن برنامج "النفط مقابل الغذاء" (رويترز)
 
قوبل الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان بترحيب حار غير مألوف في الجمعية العامة الأممية ووقف الأعضاء تحية له وتعبيرا عن دعمهم له في الأوقات الصعبة التي يمر بها، بعد أن دعا أعضاء محافظون في الكونغرس الأميركي إلى استقالته.
 
وقال مندوب الغابون ورئيس الجمعية العامة جان بينغ إن هذا التكريم وهذه الحفاوة إنما يدلان على ثقة في الأمين العام وتقدير للأعمال التي يضطلع بها ممسكا بدفة الأمم المتحدة.
 
وأضاف مخاطبا أنان "في عالم صار رهينة للشك وفي بعض الأحيان للصدام، ظللت دائما مرجعا ومصدرا للحكمة والإلهام لملايين الأشخاص في شتى أنحاء العالم".
 
جاء ذلك أثناء حضور أنان جلسة للجمعية العامة قدم خلالها تقريرا حول إصلاح الأمم المتحدة كان قد كلف هيئة من الخبراء بإعداده.
 
ويتعرض أنان لضغوط بسبب الفضيحة المتعلقة ببرنامج "النفط مقابل الغذاء" الخاص بالعراق والاشتباه بضلوع نجله فيها. ورفض فريد إكهارد المتحدث باسم أنان مرة أخرى الدعوات باستقالة الأمين العام، وقال إن أيا من دول المنظمة وعددها 191 يمثل هذا الطلب.


 
وخلال الأيام القليلة الماضية أعرب الكثير من دول العالم عن دعمه لأنان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة