جيش الرب يقتل مسؤولا أوغنديا ويخطف 11 شخصا   
الأربعاء 1423/5/8 هـ - الموافق 17/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مواطن أوغندي تمكن من الفرار من معسكرات جيش الرب (أرشيف)

قال مسؤولون في أوغندا إن مقاتلي الجماعة المعارضة المسلحة المسماة جيش الرب قتلوا مسؤولا محليا واختطفوا 11 شخصا في هجوم شنوه في الساعات الأولى من صباح اليوم على مدينة غولو شمالي البلاد.

وأوضح المفوض المقيم المساعد لمقاطعة غولو سيمي أوكوي أن المقاتلين الذين صعدوا من هجماتهم في الآونة الأخيرة أغاروا على ضاحية أغوي حيث يقيم عدد من المسؤولين الحكوميين بعد منتصف الليلة الماضية وبقوا فيها حتى الصباح وقتلوا شخصا واحدا واختطفوا 11 آخرين خمسة منهم من أسرة واحدة.

وأوضح أوكوي أن المسؤول بالمجلس المحلي أوكوت بيتيك (27 عاما) قتل رميا بالرصاص أثناء محاولته الهروب من خلال نافذة بمنزله.

وصعد جيش الرب المعارض من هجماته على شمالي أوغندا منذ مايو/ أيار الماضي برغم الحملة المكثفة التي يقودها الجيش الحكومي الأوغندي على معاقله في جنوب السودان.

وتعتقد منظمات الأمم المتحدة أن مقاتلي جيش الرب اختطفوا الآلاف من الأطفال خلال سنوات من التمرد ونقلوهم إلى معسكراتهم في جنوب السودان. ومنذ تصعيد عملياتهم في مايو/ أيار الماضي على الشمال الأوغندي قتلوا وخطفوا عشرات الأشخاص ودمروا ممتلكاتهم.

وكانت القوات الأوغندية قد تحصلت على ترخيص من الحكومة السودانية لتعقب مقاتلي جيش الرب في قواعدهم بجنوب السودان، ويقول الجيش الأوغندي إنه تمكن من تدمير معظم القواعد الرئيسية لهذه الجماعة في السودان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة