مقتل أربعة في تفجير سيارة في مقديشو   
السبت 1428/4/25 هـ - الموافق 12/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:34 (مكة المكرمة)، 13:34 (غرينتش)

جنود إثيوبيون أثناء دورية لهم في أحد شوارع مقديشو (رويترز)
قتل أربعة أشخاص بينهم مسؤول مخابرات بارز وأصيب آخرون بجروح في انفجار عبوة ناسفة جنوبي العاصمة مقديشو.

واستهدف الهجوم سيارة تقل المسؤول الأمني لدى اقترابها من مجمع الأمم المتحدة.

وأوضح المتحدث باسم القوة الأفريقية للسلام في الصومال بادي أنكوندا أن عدد الجرحى لم يعرف بعد، مضيفا أن تحقيقات بدأت لمعرفة ملابسات الانفجار.

وقال شاهد عيان إن جنودا حكوميين ومن قوة السلام الأفريقية أغلقوا على الفور المنطقة، مشيرا إلى أن الهجوم كان مخططا له بشكل جيد لأن الطريق لم يفتح أمام المرور إلا هذا الصباح.

وتوعد رئيس بلدية مقديشو محمد عمر حبيب بملاحقة منفذي الهجوم، وقال إنهم لن يفلتوا من العدالة.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن هذا الهجوم الذي يأتي بعد يومين من مقتل ثلاثة مدنيين في انفجار لغم في مقديشو بعيد مرور قافلة حكومية.

كما يأتي تفجير اليوم بعد وقت قصير من هبوط طائرة منسق الأمم المتحدة للإغاثة الطارئة في مقديشو جون هولمز، الذي من المقرر أن يجتمع مع مسؤولين حكوميين. وقد أرغم التفجير هولمز على إلغاء جولة كان سيقوم بها للعاصمة الصومالية.

ومنذ الإطاحة بنظام المحاكم الإسلامية في نهاية 2006، شهدت العاصمة مقديشو مواجهات عنيفة بين الجيش الإثيوبي المتحالف مع القوات الحكومية الصومالية ومسلحين موالين لهذه المحاكم.

وأوقعت هذه المعارك 1500 قتيل وتسببت في نزوح 400 ألف شخص. وتشهد الصومال حربا أهلية منذ 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة