لندن تعتقل ثلاثة أشخاص وسط مخاوف من وقوع هجمات   
الخميس 12/12/1423 هـ - الموافق 13/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرطي بريطاني يحرس مدخل القاعة الشمالية لمطار غاتويك عقب إغلاقها
قال مراسل الجزيرة في لندن إن الشرطة البريطانية "سكوتلانديارد" أوقفت ثلاثة أشخاص الخميس, اثنان منهم قرب مطار هيثرو في لندن أحدهما عراقي، والثالث قرب مطار غاتويك وهو فنزويلي الجنسية ويحمل قنبلة يدوية.

وأوضح أن الفنزويلي المعتقل كان قادما من بوغوتا على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية البريطانية. واكتشف رجال الشرطة عند تفتيش حقائبه جسما مشبوها بدا بعد فحصه وكأنه قنبلة يدوية غير منزوعة الفتيل.

وأضاف المراسل أن المشتبه به نقل على الفور إلى مركز للشرطة في وسط لندن حيث سيخضع للاستجواب من قبل شرطة مكافحة الإرهاب. وأشار إلى أن وزير الداخلية البريطاني ديفد بلانكيت أصدر بيانا رفض فيه ربط الفنزويلي المعتقل بتنظيم القاعدة، وقال إن اكتشاف مواد ممنوعة يعد أمرا مألوفا.

وكانت الشرطة البريطانية أمرت ظهر الخميس بإخلاء قاعة الوصول الشمالية في مطار غاتويك - ثاني أكبر المطارات البريطانية- وتعليق جميع الرحلات المغادرة منه إثر تحذير تلقته السلطات.

يأتي ذلك في الوقت الذي تم فيه تشديد إجراءات الأمن في المطارات البريطانية في الأيام الثلاثة الماضية وسط مخاوف أثارتها أجهزة المخابرات من أن تكون بريطانيا هدفا لهجمات من تنظيم القاعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة