هبوط المركبة سويوز مع أول رائد فضاء برازيلي   
الأحد 11/3/1427 هـ - الموافق 9/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:06 (مكة المكرمة)، 3:06 (غرينتش)
البرازيلي بونتيس حقق حلمه وأصبح أول رائد فضاء يمثل بلاده(الفرنسية)
هبطت مركبة الفضاء الروسية سويوز بسلام في وقت مبكر من صباح اليوم وعلى متنها أول رائد فضاء برازيلي بعد رحلة في الفضاء استغرقت عشرة أيام.
 
ووصف مسؤول بمركز مراقبة المهمة في موسكو هبوط سويوز في السهول الشمالية لكزاخستان، بأنه كان "هبوطا هادئا".
 
وجاء هبوط المركبة الفضائية -التي كان على متنها بالإضافة إلى البرازيلي ماركوس بونتيس كل من الأميركي بيل مكارثر والروسي فاليري توكاريف- بعد أن انفصلت عن المحطة الفضائية الدولية.
 
وقضى الأميركي ماكارثر وتوكاريف 189 يوما على متن المحطة الفضائية الدولية قبل أن يعودا للأرض.
 
وبونتيس -الضابط في سلاح الجو البرازيلي - هو أول رائد فضاء من بلاده, وقد غادر إلى الفضاء في 30 مارس/آذار الماضي من محطة بايكونور بكزاخستان على متن المركبة سويوز.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة