البحرية الإيطالية تنقذ مئات اللاجئين بالمتوسط   
السبت 1437/8/1 هـ - الموافق 7/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:46 (مكة المكرمة)، 14:46 (غرينتش)

وصل مئات اللاجئين والمهاجرين غير النظاميين إلى السواحل الإيطالية على متن سفن حربية أنقذتهم في منطقة قناة صقلية، وأعلنت البحرية الإيطالية أنها أنقذت نحو ألف وثمانمئة مهاجر في عشر عمليات إنقاذ في عرض البحر، في وقت حذرت فيه المفوضية الأوروبية من إغلاق النمسا لحدودها مع إيطاليا لمواجهة تدفق اللاجئين.

وأخضعت طواقم من الصليب الأحمر الإيطالي اللاجئين لفحوص أولية قبل نقلهم إلى مراكز الإيواء.

ومنذ إقفال طريق البلقان بعد الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، ارتفعت وتيرة تدفق الساعين لدخول أوروبا عبر إيطاليا، ووصل عددهم منذ بداية هذه السنة لنحو ثلاثين ألفا.

من جهته، حذر رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر من أن إغلاق النمسا لحدودها مع إيطاليا عند ممر برنر للتصدي لتدفق المهاجرين سيشكل "كارثة سياسية" لأوروبا.

وقال يونكر في تصريحات صحفية اليوم السبت إن ممر برنر يعد محورا أساسيا للنقل الأوروبي وبوابة بين أوروبا الشمالية والجنوبية، معتبرا أن إغلاقه لن تكون له "عواقب اقتصادية خطيرة فحسب بل عواقب سياسية كبرى".

وتهدد النمسا بنشر آلية للتصدي للهجرة عند ممر برنر إذا لم تتخذ إيطاليا تدابير تضبط بشكل أفضل تدفق المهاجرين الذين يعبرون أراضيها ويستخدمون هذا الممر لمغادرة البلاد.

وفي ذات السياق، قالت الشرطة الإيطالية إنه من المتوقع أن يحتشد نحو أربعمئة محتج عند الممر بعد ظهر اليوم السبت تعبيرا عن رفضهم خطة للحد من عبور الممر لضبط حركة اللاجئين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة