تحذير من توسع الحرب باليمن إلى المنطقة   
السبت 1436/6/7 هـ - الموافق 28/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:31 (مكة المكرمة)، 10:31 (غرينتش)

تناولت صحف أميركية وبريطانية الأزمة اليمنية المتفاقمة، وخاصة ما تعلق بالتحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين، وحذر بعضها من الفوضى التي انزلق إليها اليمن ومن أثر الحرب على المنطقة برمتها.

فقد نشرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية مقالا للكاتب يوتشي دريزين حذر فيه من تحول الحرب "الباردة" في الشرق الأوسط إلى حرب إقليمية ساخنة.

وأضاف الكاتب أن الحملة التي تقودها السعودية والدول المتحالفة معها لردع تمرد جماعة الحوثيين في اليمن تأخذ إلى العلن الحرب التي كانت دائرة بالوكالة بين الرياض وطهران.

وأشار إلى أن آثار هذه الحملة ستنعكس على العالم أجمع، وسط الخشية من الحرب المباشرة بين السعودية وإيران. وأوضح الكاتب أن لدى السعودية جيشا مسلحا بأسلحة متطورة وأن القادة السعوديين يشعرون بالقلق إزاء تمدد إيران وبسطها نفوذها في المنطقة.

كاتب أميركي: الضربات الجوية ضد مواقع الحوثيين في اليمن تمثل تصعيدا خطيرا يقود البلاد إلى حرب أهلية طائفية مريرة

انعكاسات الحرب
من جانبها، نشرت صحيفة ذي ديلي تلغراف البريطانية مقالا للكاتب كون كوغلين أشار فيه إلى انزلاق اليمن إلى الفوضى، وحذر من انعكاسات الحرب على المفاوضات بشأن أزمة البرنامج النووي الإيراني.

وتساءل الكاتب عن الدور الذي تلعبه الولايات المتحدة في هذه الحرب، وأوضح أن الضربات الجوية ضد مواقع الحوثيين في اليمن تمثل تصعيدا خطيرا يقود البلاد إلى حرب أهلية طائفية مريرة.

وأوضح أن قرار السعودية تقديم المعونة العسكرية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي جاء ردا على دعم إيران للمتمردين الحوثيين والذين زودوهم الشهر الجاري بسفينة تحمل نحو 185 طنا من الأسلحة.

وأضاف الكاتب أن إيران دعمت الحوثيين على مدار السنوات الأربع الماضية مما جعلهم يسيطرون على مساحات شاسعة في البلاد بما ذلك العاصمة صنعاء.

وأشار إلى أن المحاولات الإيرانية لخوض حرب بالوكالة في الفناء الخلفي للسعودية أدت إلى عدد من النجاحات للمتمردين الحوثيين لدرجة أن اليمن كاملا يكاد يقع في قبضتهم، مما ينعكس على أمن السعودية التي لم تجد بديلا عن التدخل العسكري المباشر في الأزمة اليمنية.

وفي السياق ذاته، نشرت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية مقالا للكاتب روبرت فيسك قال فيه إن ما يجري في اليمن ليس مجرد حرب بالوكالة بين السعودية وإيران، ولكنها حرب تمهد الطريق أمام مستقبل الشرق الأوسط بكامله.

من جانبها، حذرت ذي غارديان البريطانية في افتتاحيتها من انزلاق اليمن إلى أتون حرب أهلية، وقالت إن ما يشهده اليمن الآن هو بداية لهذه الحرب. وأضافت الصحيفة أن حربا جديدة بالوكالة بين السعودية وإيران قد ظهرت، وأن الحوثيين هم الخاسرون وأن إيران لن تستطيع الاستمرار بدعمهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة