هجوم على مقر بعثة عسكرية أوروبية بمالي   
الثلاثاء 1437/6/14 هـ - الموافق 22/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 2:09 (مكة المكرمة)، 23:09 (غرينتش)


أفاد مسؤول في وزارة الدفاع المالية بأن مسلحين مجهولين هاجموا الاثنين فندق "نور سود" في باماكو
، الذي تحول إلى قاعدة لبعثة تدريب عسكرية تابعة للاتحاد الأوروبي.

وأكد مسؤول في وزارة الدفاع وشاهد عيان أن مسلحين مجهولين هاجموا الفندق، وقال مصدر في البعثة العسكرية لوكالة الصحافة الفرنسية إن "أربعة أشخاص حاولوا اقتحام حاجزنا عبر إطلاق النار، وتمت السيطرة على أحد المهاجمين الأربعة وتتم ملاحقة الثلاثة الآخرين"، دون أن يحدد إن كان المهاجم المذكور قد قتل.

وقال شاهد عيان بالقرب من الفندق "حاول المهاجمون شق طريقهم بالقوة للدخول، فأطلق الحرس المتمركزون على المدخل النار، فقتل أحد المهاجمين واستمر إطلاق النار عدة دقائق".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان أنه لم يعد يسمع إطلاق نار قبيل الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي (الحادية عشرة بتوقيت مكة المكرمة).

وكان هجوم استهدف فندق راديسون الدولي في باماكو يوم 20 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وأودى بحياة أكثر من عشرين شخصا.

وتحول شمال مالي عام 2012 إلى معقل لجماعة أنصار الدين المرتبطة بتنظيم القاعدة، قبل أن يطرد الجزء الأكبر من عناصرها بعملية عسكرية دولية بدأت في يناير/كانون الثاني 2013 ولا تزال مستمرة إلى اليوم. وتنفذ تلك المجموعات هجمات على فنادق في عدة دول أفريقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة