الجنائية تؤكد المضي بمحاكمة رئيس كينيا   
الخميس 1434/10/29 هـ - الموافق 5/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:07 (مكة المكرمة)، 16:07 (غرينتش)
كينياتا وبجواره نائبه روتو (يسار) متهمان بتدبير أعمال عنف قتل فيها 1200 شخص (الفرنسية)

أعلن الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية الخميس أن الدعاوى التي تنظرها المحكمة ضد الرئيس الكيني أوهورو كينياتا ونائبه وليام روتو ستمضي قدما.
 
وقالت كبيرة المدعين بالمحكمة فاتو بنسودا "العملية القضائية جارية الآن بالمحكمة الجنائية الدولية". ويتهم الرئيس ونائبه بتدبير أعمال عنف قتل خلالها 1200 شخص بعد انتخابات عام 2007.
 
وشددت بنسودا -في بيان بالفيديو على موقع المحكمة- على أن "العدالة "يجب أن تأخذ مجراها".
 
وبث البيان قبل ساعات من الموعد المقرر لتصويت البرلمان الكيني على الانسحاب من نظام روما الذي تأسست بموجبه المحكمة الجنائية الدولية.
 
وقالت كبيرة المدعين بالجنائية الدولية إن الشهود قطعوا أشواطا طويلة وجازفوا بأرواحهم وأرواح أقاربهم "دعما لتحقيقاتنا ومحاكماتنا".
 
وتبدأ محاكمة روتو في العاشر من سبتمبر/أيلول الجاري في لاهاي، في حين تنطلق محاكمة كينياتا في 12 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة