الصومال تؤجل الانتخابات الرئاسية لاستكمال الدعاية   
الاثنين 1425/8/19 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:49 (مكة المكرمة)، 4:49 (غرينتش)
رئيس البرلمان يؤدي اليمين الدستورية (الفرنسية-أرشيف)
قرر البرلمان الصومالي تأجيل الانتخابات الرئاسية في البلاد إلى العاشر من الشهر المقبل, بعد أن كان من المقرر إجراؤها الأسبوع المقبل.
 
وقال رئيس البرلمان شريف حسن شيخ آدم إن قرار التأجيل اتخذ لإفساح المجال لنحو خمسين 
مرشحا لخوض حملاتهم الانتخابية.
 
وكان من المقرر أن يختار أعضاء البرلمان الصومالي البالغ عددهم 275 عضوا في 22 سبتمبر/أيلول الرئيس الجديد للبلاد لفترة انتقالية من خمس سنوات.
 
ويتخذ البرلمان الصومالي الانتقالي الذي بدأ عمله في 22 أغسطس/آب الماضي, من العاصمة الكينية نيروبي مقرا له حاليا لحين استتباب الأمن في الصومال.
 
وللمرة الأولى منذ سقوط الرئيس محمد سياد بري عام 1991, يكون للصومال برلمان يعترف بسلطته كل زعماء الحرب الرئيسيين الذين يتقاسمون الأرض منذ انهيار هيكلية الدولة برمتها.
 
يذكر أن معظم زعماء الحرب في الصومال رشحوا أنفسهم للانتخابات الرئاسية. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة