مقتل خمسة شرطيين في الشيشان   
الثلاثاء 1429/5/2 هـ - الموافق 6/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:08 (مكة المكرمة)، 15:08 (غرينتش)
الشرطيون القتلى كانوا جزءا من قوة تؤمن الحماية لاحتفالات يوم النصر (رويترز-أرشيف)
قتل خمسة شرطيين في الشيشان جراء انفجار قنبلة في العاصمة غروزني.
 
والقتلى هم أفراد من قوة أمنية تعمل على تأمين إجراءات الأمن قبيل إحياء يوم النصر الوطني المقرر أن يدشنه الرئيس الروسي الجديد ديمتري ميدفيديف هذا الأسبوع.

وقال قائد الشرطة في منطقة ستاروبوميسلوفسكي بالعاصمة رمضان عادلوف إن القتلى الخمسة عناصر أمن بوزارة الداخلية، وقد لقوا حتفهم أمس في انفجار أفادت المعلومات الأولية أنه لعبوة يدوية الصنع.

وفي عام 2004 قتل الرئيس الشيشاني أحمد قديروف في انفجار قنبلة داخل الملعب حيث كان يحضر الاحتفالات بيوم النصر.

يذكر أن الجيش الروسي خاض حربين داميتين ضد المقاتلين في جمهورية الشيشان منذ عام 1994، لكن الكرملين يقول إن الحياة بدأت في العودة إلى طبيعتها هناك رغم استمرار الكثير من المقاتلين الذين يطالبون بالاستقلال في شن هجمات على قوات الجيش والشرطة من حصونهم في الجبال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة