مقتل العشرات من طالبان وخمسة مدنيين بقنبلة   
الثلاثاء 1427/9/17 هـ - الموافق 10/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:36 (مكة المكرمة)، 21:36 (غرينتش)

إحصائيات تقول إن مقاتلي طالبان شنوا 78 هجوما منذ مطلع العام الجاري

قتل خمسة أشخاص اليوم في انفجار قنبلة استهدف سيارة حكومية شرقي أفغانستان، بينما قالت الشرطة ووزارة الدفاع الأفغانية إن أكثر من 54 من عناصر حركة طالبان قتلوا في معارك متفرقة جنوبي أفغانستان.

وقد انفجرت القنبلة عن طريق التحكم عن بعد في مدينة ننغرار. وقضى في الانفجار ثلاثة مسؤولين من وزارة الداخلية ورجل أمن ومدني. وكان المسؤولون الأفغان متوجهين لتفقد مدرسة أحرقها مقاتلو حركة طالبان.

وقد تبنى المتحدث باسم طالبان يوسف أحمدي تلك العملية التفجيرية، قائلا إن مقاتلي الحركة فجروا القنبلة التي زرعت في الطريق.

ويأتي هجوم اليوم بينما تشير إحصاءات قوات حلف شمال الأطلسي إلى أن طالبان نفذت منذ مطلع العام الجاري 78 هجوما انتحاريا قتل فيه حوالي 200 شخص.

وقال الناطق باسم الحلف الرائد لوك نيتيتغ إن هذه الهجمات خلفت مقتل 142 مدنيا و13 جنديا أجنبيا و40 من قوات الأمن الأفغانية, لكنه أشار إلى تراجع عمليات طالبان إلى نصف الشهر الماضي كما ونوعا, وإن اعتبر أن التنظيم ما زال يشكل تهديدا فعليا وسيزيد هجماته.

وأمام هذا الوضع حذرت القوة الدولية التي يشرف عليها الناتو بأفغانستان، في الذكرى الخامسة لسقوط طالبان، من تنامي التأييد الشعبي للحركة إذا فشل التحالف بتحقيق وعوده بتحسين أحوال الشعب الأفغاني.


القوات الأفغانية والدولية تشن حملات واسعة على مقاتلي طالبان (رويترز-أرشيف)
عشرات القتلى
من جهة أخرى قالت وزارة الدفاع الأفغانية في بيان لها إن "49 عنصرا معاديا لأفغانستان قتلوا أثناء عمليات عسكرية في اليومين الماضيين".

وأضاف المصدر نفسه أن القوات الأفغانية والأجنبية قتلت يوم السبت 30 مسلحا وصادرت أسلحة في عملية عسكرية بمنطقة يقظان في ولاية أرزوغان.

وأكد المتحدث باسم طالبان يوسف أحمدي وقوع اشتباكات في المنطقة، لكنه قال إن خمسة من عناصر الحركة فقط قتلوا وجرح ثلاثة آخرون.

من جهة أخرى أشار بيان وزارة الدفاع الأفغانية إلى أن 16 من عناصر طالبان قتلوا أمس الأحد في ولاية هلمند المجاورة واعتقل آخران.

وأضاف البيان أنه في اشتباك آخر اندلع إثر كمين نصبه المسلحون قتل ثلاثة من طالبان وأربعة من الجنود.

وفي ولاية قندهار المجاورة قتل خمسة من مقاتلي طالبان في اشتباكات تلت هجوما شنته عناصر الحركة على مجموعة من العاملين في شركة للبناء كانوا يقومون بعملية مسح لطريق في منطقة داند.

وفي تلك الاشتباكات أصيب أربعة من طالبان بجروح ولاذ آخرون بالفرار واقتادوا معهم اثنين من العمال الباكستانيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة