سبعة قتلى بإطلاق نار في تكساس   
الاثنين 1433/1/30 هـ - الموافق 26/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 6:58 (مكة المكرمة)، 3:58 (غرينتش)

عثرت شرطة ولاية تكساس الأميركية على جثث سبعة أشخاص داخل شقة سكنية بإحدى مناطق دالاس، وقد قتلوا جميعا بالرصاص أثناء فتحهم هدايا عيد الميلاد.

وقالت الشرطة في بلدة جريبفاين إن القتلى أربع نساء وثلاثة رجال، ويعتقد أن الجاني من بين القتلى.

وذكرت الشرطة أنها تعتقد أن السبعة كلهم أطلقت النار عليهم، وأضافت أنه عثر على مسدسين في مسرح الجريمة. فيما تبحث الشرطة عن العلاقة بين المجني عليهم.

وعثرت الشرطة -التي ردت على مكالمة استغاثة من نفس العنوان في ساعة متأخرة من صباح أمس الأحد- على الجثث في غرفة المعيشة في بنايات لينكولن فينيارد السكنية.

وقال أحد أفراد الشرطة إن خدمات الطوارئ تلقت مكالمة دون أن يتحدث أحد " كان هناك خط مفتوح، لم يكن أحد يقول أي شيء".

وقالت الشرطة إن القتلى كانوا يفتحون على ما يبدو هدايا عيد الميلاد عندما وقع الهجوم، مشيرة إلى أنه لا يوجد ما يشير إلى اقتحام الشقة عنوة.

وأضافت أن اثنين من القتلى في الستينيات من عمرهم، في حين كان الآخرون شبانا تتراوح أعمارهم بين 18 و20 عاما تقريبا، ولم تعلن السلطات هويات القتلى أو الدافع وراء الجريمة.

وقال عدد من السكان المجاورين إنهم لم يسمعوا ما يدل على وقوع مشاجرة أو أحداث عنف أدت إلى وقوع الجريمة.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة