الإصابة بنوع من البكتيريا بالمعدة يسبب الأنيميا   
الأحد 1426/12/16 هـ - الموافق 15/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:24 (مكة المكرمة)، 22:24 (غرينتش)

أفادت دراسة طبية جديدة بأن الإصابة بالبكتيريا الحلزونية التي تلحق بالعصارة الهضمية والتي تصيب نحو ثلث البالغين في الولايات المتحدة يصاحبها زيادة مخاطر نقص الحديد وما يستتبعها من الإصابة بالأنيميا.

وقال فريق بحثي من جامعة تكساس بهيوستون إنه علاوة على ذلك فإن تلك العلاقة تحمل أسس صحتها حتى في حالة عدم الإصابة بهذا المرض الذي يلحق بالعصارة الهضمية للمعدة والذي يمكن أن يتسبب بالأنيميا الناجمة عن نقص الحديد عبر حدوث نزيف.

ووجد الباحثون في الآونة الأخيرة أن الإصابة بالبكتيريا الحلزونية تتسبب في التهابات المعدة إضافة إلى غالبية قرح المعدة. كما تزيد هذه البكتيريا من مخاطر الإصابة بسرطان المعدة.

وعرف الباحثون هذه العلاقة الجديدة استنادا إلى تحليل للبيانات الخاصة بالمسح القومي لاختبارات الصحة والتغذية القومية 1999-2000. وتم تضمين البيانات التي تم الحصول عليها من 7462 شخصا الذين كانوا يبلغون ثلاث سنوات على الأقل أثناء إجراء تحليل البيانات.

وتزيد الإصابة بالبكتيريا الحلزونية من مخاطر الإصابة بنقص الحديد والأنيميا المرتبطة بنقص الحديد بنحو 1.4 و 2.6 ضعف على التوالي. وترتبط الإصابة بالبكتيريا الحلزونية بالإصابة بأنواع أخرى من الأنيميا لكن إلى مدى أقل.

وعزا فريق البحث تسبب البكتيريا الحلزونية بنزيف القرحة إلى احتمال أن تحولها السريع يعزل الحديد، وأشار إلى أنه يبحث حاليا عن التمويل اللازم لإجراء بحث عشوائي لمعرفة ما إن كان القضاء على البكتيريا الحلزونية يمكن أن يحسن مسألة نقص الحديد لدى الأطفال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة