تحرير الأسعار قرار دولة لا حكومة   
الأربعاء 1427/3/6 هـ - الموافق 5/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 10:42 (مكة المكرمة)، 7:42 (غرينتش)

تناولت الصحف الأردنية الصادرة اليوم الأربعاء بالخبر والتعليق حديثا لرئيس الوزراء الأردني عن دعم حكومته لشرائح الفقراء جراء الفروقات التي ستحصل نتيجة رفع أسعار المشتقات النفطية، وقال إنه قرار دولة وليس حكومة، كما أشارت لإصلاح طائرة خاصة تعود للرئيس العراقي صدام حسين جاثمة بمطار أردني منذ 15 عاما.

"
نريد قطاعا عاما رشيقا أقل ترهلا وبالتأكيد سنعيد النظر بكل الحوافز بما في ذلك سلم الرواتب والدراسة جادة وستنتهي في وقت قريب
"
معروف البخيت/الدستور
قرار دولة لا حكومة

علقت صحيفة الدستور على الحديث المتلفز الذي أدلى به رئيس الوزراء الأردني د. معروف البخيت وأكد فيه حرص الحكومة وبتوجيه من الملك على دعم الفئات الفقيرة بالمجتمع، جراء الفروقات التي ستحصل نتيجة رفع أسعار المشتقات النفطية، حيث سيتم البدء بتوزيع هذا الدعم اعتبارا من الشهر الحالي.

وأشارت إلى أن هناك توجيها من الملك بإجراء دراسة جدية حول هيكلة القطاع العام كله، وقال في هذا الصدد: نريد قطاعا عاما رشيقا أقل ترهلا، وبالتأكيد سنعيد النظر بكل الحوافز بما في ذلك سلم الرواتب، الدراسة جادة وستنتهي في وقت قريب.

وأكدت الصحيفة ألا شيء يشغل بال المواطنين الآن كما يشغلهم موضوع تحرير أسعار المشتقات النفطية، والحكومة كما قال الرئيس كانت صادقة منذ اليوم الأول، فهناك قرار إستراتيجي للدولة الأردنية للخروج من قضية الدعم الكبير.

من هنا دعت الصحيفة بشدة لتفهم الظروف الوطنية والحرص لعبور هذه المرحلة بأقل الخسائر، خاصة أن هناك رؤية متكاملة لدى الدولة لتقليل آثارها السلبية إلى أدنى حد ممكن.

الملك نصير الفقراء
في الشأن نفسه تحدثت افتتاحية الرأي وقالت إن رئيس الوزراء وضع النقاط على الحروف بشأن كثير من القضايا والملفات الداخلية التي تستقطب اهتماما واسعا من قبل فئات وشرائح عديدة في المجتمع الأردني خاصة ما يتعلق برفع أسعار المشتقات النفطية وما قد يصحبها من مخاوف بحدوث ارتفاع لأسعار مواد أخرى بفعل ما قد يمارسه بعض المستغلين والمحتكرين.

وأضافت أن تصريحات البخيت حول القوانين النافذة تكتسب أهمية إضافية، فالقوانين النافذة، يقول رئيس الوزراء، لا تسمح بالاستغلال والجشع والاحتكار والحكومة ستضرب بيد من حديد على المخالفين.

وأمنت الصحيفة على أن المسؤولية مشتركة ولا بد من مواجهة هذا الاستحقاق الذي تدرك الحكومة أنه مكلف، وهو قرار غير شعبي، لكن المصلحة الوطنية تقتضي التعامل معه من موقع المسؤولية إذا ما أردنا لعملية الإصلاح أن تؤتي أكلها وإذا ما أردنا لاقتصادنا الوطني أن يتعافى ولخطط التنمية أن تسير قدما.

"
سيتم إصلاح طائرة خاصة تعود للرئيس السابق صدام حسين جاثمة بمطار الملكة علياء منذ 15 عاما
"
مصادر حكومية عراقية/ العرب اليوم
إصلاح طائرة صدام

في موضوع آخر ذكرت صحيفة العرب اليوم نقلا عن مصادر حكومية عراقية أنه سيتم إصلاح طائرة خاصة تعود للرئيس السابق صدام حسين جاثمة في مطار الملكة علياء الدولي منذ 15 عاما.

وأكدت المصادر أن لجنة فنية ستصل إلى عمان قريبا لفحص ثلاث طائرات موجودة في المطار منذ تلك الفترة، حيث سيتم إصلاح اثنتين منها، أما الثالثة فسيتم الإعلان عن بيعها كخردة لعدم جدوى إصلاحها والذي سيكلف 4 ملايين دولار، في حين أن ثمن الطائرة الجديدة  مليونا دولار بحيث سيتم الإفادة من مبالغ بيع قطع غيار هذه الطائرة في إصلاح الطائرات الأخرى.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأردن كان قد أعفى العراق من أجور الطائرات المقدر بـ 6.5 ملايين دولار بعد الزيارات المتكررة من الوزراء العراقيين للمملكة خلال الأشهر الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة