نكبة فلسطين في أرقام   
الثلاثاء 1434/7/5 هـ - الموافق 14/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:24 (مكة المكرمة)، 16:24 (غرينتش)
لافتات تدعو لإحياء ذكرى النكبة (الجزيرة)

عوض الرجوب-الخليل

يعبّر الفلسطينيون بمصطلح النكبة عما حلّ بهم عام 1948 من ﺍﻗﺘﻼﻉ ﻭﺘﻬﺠﻴﺭ وتدمير وطرد، توّج بإﻋﻼﻥ ﻗﻴﺎﻡ ﺩﻭﻟﺔ ﺇﺴﺭﺍﺌﻴل ﻋﻠﻰ ﺃﻨﻘﺎﺽ مدنهم وقراهم.

ووفق معطيات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني فإن قرابة 800 ﺃﻟﻑ ﻓﻠﺴﻁﻴﻨﻲ، من أصل 1.4 مليون فلسطيني كانوا يقيمون في الأراضي المحتلة عام 1948، هجّروا ﻤﻥ ﻗﺭﺍﻫﻡ ﻭﻤﺩﻨﻬﻡ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺭﺒﻴﺔ ﻭﻗﻁﺎﻉ ﻏﺯﺓ ﻭﺍﻟﺩﻭل ﺍﻟﻌﺭﺒﻴﺔ ﺍﻟﻤﺠﺎﻭﺭﺓ، وآلاف آخرون هجّروا لكنهم بقوا ﺩﺍﺨل ﻨﻁﺎﻕ ﺍﻷﺭﺍﻀﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺨﻀﻌﺕ ﻟﺴﻴﻁﺭﺓ ﺇﺴﺭﺍﺌﻴل.

ووفق المصدر نفسه، ﻴﻌﻴﺵ اليوم ﺤﻭﺍﻟﻲ 11.8 ﻤﻠﻴﻭﻥ ﻨﺴﻤﺔ ﻓﻲ ﻓﻠﺴﻁﻴﻥ ﺍﻟﺘﺎﺭﻴﺨﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﺒﻠﻎ ﻤﺴﺎﺤﺘﻬﺎ ﺤﻭﺍﻟﻲ 27 ألف كيلومتر مربع. ﻭﻴﺸﻜل ﺍﻟﻴﻬﻭﺩ ﻤﺎ ﻨﺴﺒﺘﻪ 51% ﻤﻥ ﻤﺠﻤﻭﻉ ﺍﻟﺴﻜﺎﻥ ﻭﻴﺴﺘﻐﻠﻭﻥ ﺃﻜﺜﺭ ﻤﻥ 85% ﻤﻥ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ ﻟﻸﺭض.

537 ﻤﺴﺘوطنا بالضفة الغربية حتى ﻨﻬﺎﻴﺔ ﺍﻟﻌﺎﻡ 2011 (الجزيرة)

70 مجزرة
واقترفت العصابات الصهيونية خلال النكبة ﺃﻜﺜﺭ ﻤﻥ 70 ﻤﺫﺒﺤﺔ ﻭﻤﺠﺯﺭﺓ ﺒﺤﻕ ﺍﻟﻔﻠﺴﻁﻴﻨﻴﻴﻥ، واستشهد ﻤﺎ ﻴﺯﻴﺩ ﻋﻥ 15 ﺃﻟﻑ ﻓﻠﺴﻁﻴﻨﻲ.

وكان الفلسطينيون قبل النكبة يقيمون في 1300 ﻗﺭﻴﺔ ﻭﻤﺩﻴﻨﺔ في فلسطين التاريخية، ﺴﻴﻁﺭ الاحتلال خلال ﺍﻟﻨﻜﺒﺔ ﻋﻠﻰ 774 ﻗﺭﻴﺔ ﻭﻤﺩﻴﻨﺔ، منها 531 دمرت بالكامل.

وبعد أن كان عددهم يقدر بنحو 1.4 مليون نسمة إبان النكبة، يناهز اليوم 11.6 مليون نسمة، منهم حوالي 5.6 ملايين ﻨﺴﻤﺔ يقيمون في فلسطين التاريخية.

ﻭﺘﻅﻬﺭ ﺍﻟﻤﻌﻁﻴﺎﺕ ﺍﻹﺤﺼﺎﺌﻴﺔ ﺃﻥ ﻨﺴﺒﺔ ﺍﻟﻼﺠﺌﻴﻥ ﺍﻟﻔﻠﺴﻁﻴﻨﻴﻴﻥ ﻓﻲ ﻔﻠﺴﻁﻴن ﺘﺸﻜل 44.2% ﻤﻥ ﻤﺠﻤل ﺍﻟﺴﻜﺎﻥ، في حين ﺒﻠﻎ ﻋﺩﺩ ﺍﻟﻼﺠﺌﻴﻥ ﺍﻟﻤﺴﺠﻠﻴﻥ ﻟﺩﻯ ﻭﻜﺎﻟﺔ ﺍﻟﻐﻭﺙ ﻋﺎﻡ 2013 ﺤﻭﺍﻟﻲ 5.3 ملايين ﻻﺠﺊ، ﻴﺸﻜﻠﻭﻥ ﻤﺎ ﻨﺴﺒﺘﻪ 45.7% ﻤﻥ ﻤﺠﻤل ﺍﻟﺴﻜﺎﻥ ﺍﻟﻔﻠﺴﻁﻴﻨﻴﻴﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻟﻡ.

ويتوزع اللاجئون بين ﺍﻷﺭﺩﻥ ﻭﺴﻭﺭﻴﺎ ﻭﻟﺒﻨﺎﻥ (59%) وﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺭﺒﻴﺔ (17%) وﻗﻁﺎﻉ ﻏﺯﺓ (24%)، ويعيش ﺤﻭﺍﻟﻲ 29% منهم ﻓﻲ 58 ﻤﺨﻴﻤﺎ ﺘﺘﻭﺯﻉ ﺒﻭﺍﻗﻊ 10 ﻤﺨﻴﻤﺎﺕ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺩﻥ ﻭ9 ﻤﺨﻴﻤﺎﺕ ﻓﻲ ﺴﻭﺭﻴﺎ ﻭ12 ﻤﺨﻴﻤﺎ ﻓﻲ ﻟﺒﻨﺎﻥ ﻭ19 ﻤﺨﻴﻤﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺭﺒﻴﺔ ﻭ8 ﻤﺨﻴﻤﺎﺕ ﻓﻲ ﻗﻁﺎﻉ ﻏﺯﺓ.

ﻭﺘﻤﺜل ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﺤﺩ ﺍﻷﺩﻨﻰ ﻟﻌﺩﺩ ﺍﻟﻼﺠﺌﻴﻥ ﺍﻟﻔﻠﺴﻁﻴﻨﻴﻴﻥ، إذ لا يشمل العدد من تم ﺘﺸﺭﻴﺩﻫﻡ ﺒﻌﺩ ﻋﺎﻡ 1949 ﺤﺘﻰ ﻋﺸﻴﺔ ﺤﺭﺏ يونيو/ﺤﺯﻴﺭﺍﻥ 1967 والذين ﺭﺤﻠﻭﺍ ﺃﻭ ﺘﻡ ﺘﺭﺤﻴﻠﻬﻡ ﻋﺎﻡ 1967.

وقدر عدد اﻟﻔﻠﺴﻁﻴﻨﻴﻴﻥ ﺍﻟﺫﻴﻥ ﻟﻡ ﻴﻐﺎﺩﺭﻭﺍ ﻭﻁﻨﻬﻡ ﻋﺎﻡ 1948 ﺒﺤﻭﺍﻟﻲ 154 ﺃﻟفا، ﻓﻲ ﺤﻴﻥ ﻴﻘﺩﺭ ﻋﺩﺩﻫﻡ ﻓﻲ ﺍﻟﺫﻜﺭﻯ ﺍﻟخامسة ﻭﺍﻟستين ﻟﻠﻨﻜﺒﺔ بحوالي 1.4 ﻤﻠﻴﻭﻥ ﻨﺴﻤﺔ ﻨﻬﺎﻴﺔ ﻋﺎﻡ 2012.

أما في ﻔﻠﺴﻁﻴن الضفة وغزة فقدر عدد السكان ﺒﺤﻭﺍﻟﻲ 4.4 ﻤلايين ﻨﺴﻤﺔ ﻓﻲ ﻨﻬﺎﻴﺔ ﻋﺎﻡ 2012 ﻤﻨﻬﻡ 2.7 ﻤﻠﻴﻭﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺭﺒﻴﺔ ﻭﺤﻭﺍﻟﻲ 1.7 ﻤﻠﻴﻭﻥ ﻓﻲ ﻗﻁﺎﻉ ﻏﺯﺓ.

وﺘﺸﻴﺭ ﺍﻟﺒﻴﺎﻨﺎﺕ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻋﺩﺩ ﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻊ ﺍﻻﺤﺘﻼﻟﻴﺔ ﻓﻲ ﻨﻬﺎﻴﺔ ﻌﺎﻡ 2012 ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺭﺒﻴﺔ ﻗﺩ ﺒﻠﻎ 482 ﻤﻭﻗﻌﺎ، في حين بلغ ﻋﺩﺩ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﻤﺭﻴﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺭﺒﻴﺔ 537 ﻤﺴﺘﻌﻤﺭﺍ ﻨﻬﺎﻴﺔ ﺍﻟﻌﺎﻡ 2011.

لم يكن عدد اليهود عام 1918 يشكل سوى 8% من السكان (الجزيرة)

سياق تاريخي
ووفق معطيات موسوعة النكبة الفلسطينية في موقعها الإلكتروني "نكبة" فإن مجموع ما كان يملكه اليهود من أرض فلسطين عام 1918 لم يتجاوز 240 ألف دونم، أي ما نسبته 1.56% من إجمالي أرض فلسطين، ارتفعت عام 1948 لتصل إلى 1.8 مليون دونم في عام 1948.

ووفق نفس المصدر فقد كان عدد اليهود في فلسطين عام 1800 نحو خمسة آلاف، وقرابة 55 ألفا عام 1918، أي نحو 8% من السكان، ثم قفز إلى 650 ألفاً عام 1948 أي نحو 31.7 % من إجمالي السكان.

وحسب المعطيات فإنه مع صدور القرار الدولي رقم 181 بتاريخ 29 نوفمبر/تشرين الثاني 1947 أعلن تقسيم فلسطين إلى دولتين: الأولى يهودية تقوم على 54.7% من الأراضي الفلسطينية ويسكن فيها 498 ألف مستوطن يهودي و497 ألف عربي فلسطيني، والثانية عربية تقوم على نحو 44.8% من الأراضي يسكن فيها 725 ألف فلسطيني و10 آلاف مستوطن يهودي.

ويشير التقرير إلى أن 93% من مجمل مساحة "إسرائيل" تعود إلى اللاجئين الفلسطينيين و78% من مجمل مساحة فلسطين التاريخية، قامت عليها "إسرائيل" في العام 1948.

وخلال الفترة بين 1948 و1967 تمكن اليهود من احتلال كافة الأراضي الفلسطينية والجولان السوري، إضافة إلى سيناء المصرية وجنوب لبنان عام 1982 ومن ثم الانسحاب منهما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة