حزب البعث العراقي متمسك بخيار "المقاومة والثورة"   
الاثنين 16/11/1436 هـ - الموافق 31/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 8:44 (مكة المكرمة)، 5:44 (غرينتش)

قال حزب البعث في العراق إنه متمسك بخيار "المقاومة والثورة"، مؤكدا أنه ليس طرفا في أي حوار مع أطراف العملية السياسية بمختلف أسمائهم واتجاهاتهم.

وبيّن الحزب في مذكرة داخلية أنه متمسك بخيار "المقاومة والثورة والعمل السياسي البناء لإيجاد حل شامل ونهائي لقضية العراق".

وأوضح حزب البعث العراقي أنه يهدف إلى "إقامة نظام وطني تعددي ديمقراطي" بعد إسقاط الدستور وحلّ البرلمان وتشكيل حكومة انتقالية مستقلة لفترة محددة.

وأضاف الحزب أن بعض وسائل الإعلام تناولت أخبارا وتسريبات عن لقاء وحوار يجري في الدوحة بين أطراف سياسية عديدة بعضها مشترك في العملية السياسية.

وأوضح الحزب أنه يعمل على مشروع وطني مع القوى الوطنية والفصائل المعارضة والمقاومة للعملية السياسية والنفوذ الإيراني في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة