اتفاق السلام بين الكونغو الديمقراطية ورواندا الأسبوع المقبل   
السبت 1423/5/18 هـ - الموافق 27/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكدت مصادر رسمية في جنوب أفريقيا أن اتفاق السلام بين جمهورية الكونغو الديموقراطية ورواندا سيوقع في بداية الأسبوع المقبل وأن إرجاء التوقيع يعود لأسباب تنظيمية فقط.

وأوضحت تلك المصادر "نأمل أن يتم توقيع الاتفاق حتى الثلاثاء لكن المسألة تتعلق بتنسيق المواعيد والتأكد من أن جميع المعنيين سيحضرون". وأضافت أنه لا يمكن حتى الآن تحديد أي موعد أو مكان لتوقيع الاتفاق الذي كان يفترض أن يوقع يوم أمس.

وقال بيكي كومالو المتحدث باسم رئيس جنوب أفريقيا تابو مبيكي "نعمل من أجل تنظيم مراسم التوقيع والحكومة ستعلن موعدها ومكانها عندما تنتهي الاستعدادات".
وكان نائب رئيس جنوب أفريقيا جاكوب زوما أعلن الاثنين الماضي بعد خمسة أيام من المفاوضات التي جرت في جلسات مغلقة في بريتوريا بين ممثلي البلدين, التوصل إلى اتفاق سلام ينص على توفير الأمن في منطقتهما الحدودية المشتركة مقابل انسحاب الوحدات الرواندية من زائير سابقا.

وأوضح أن هذا الاتفاق ينص على موافقة مفاوضي كينشاسا على "تجميع" أفراد ميليشيا الهوتو الروانديين وجنود الهوتو في الجيش الرواندي السابق المسؤول عن مجزرة العام 1994, و"تجريد هؤلاء المقاتلين من الأسلحة". وأضاف أن رواندا ستقوم في المقابل "بسحب قواتها من جمهورية الكونغو الديموقراطية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة