كاسترو يصف رايس بالمجنونة   
السبت 23/11/1426 هـ - الموافق 24/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:21 (مكة المكرمة)، 16:21 (غرينتش)

كاسترو أمام الجمعية الوطنية لبلاده(رويترز)
حمل الرئيس الكوبي فيدال كاسترو على وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس، كما هاجم رئيس البعثة الدبلوماسية الأميركية في بلاده ووصفه بأنه رجل عصابة صغير.

هجوم الرئيس الكوبي على رايس التي وصفها "بالمجنونة" جاء عقب اجتماعها هذا الأسبوع مع لجنة حكومية أميركية بهدف التحضير لما أطلق عليه انتقال ديمقراطي في كوبا في مرحلة ما بعد كاسترو.

وأمام الجمعية الوطنية الكوبية وصف كاسترو أعضاء اللجنة الأميركية بأنهم "مجموعة أشخاص حقيرين لا يستحقون احترام العالم". وأضاف "أنه سيرك حقيقي وهم فاسدون تماما ويستحقون الشفقة"، محذرا من جديد من أن أي اجتياح عسكري أميركي لبلاده سيفشل.

واعتبر كاسترو (79 عاما) أنه من السخافة أن تهدد الولايات المتحدة كوبا الآن بخطة انتقالية، في حين أن النظام الكوبي تمكن من تجاوز صعوبات شديدة مثل الانهيار الاقتصادي الذي خلفه تفكك الكتلة الشيوعية السابقة التي كانت حتى عام 1989 تؤمن الطاقة والمواد الغذائية للبلاد بأسعار تفضيلية.

أما الهجوم على رئيس شعبة رعاية المصالح الأميركية في هافانا مايكل بارملي فقد جاء بسبب انتقاده النظام الكوبي في خطاب ألقاه أثناء الاحتفال باليوم العالمي لحقوق الإنسان هذا الشهر.

يشار إلى أن الولايات المتحدة وكوبا قطعتا العلاقات الدبلوماسية بينهما في يناير/كانون الثاني 1961.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة