عشرات القتلى بانفجارات في مستودعات للذخيرة بموزمبيق   
الجمعة 1428/3/5 هـ - الموافق 23/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 11:40 (مكة المكرمة)، 8:40 (غرينتش)

موزمبيقيون يعاينون قذيفة ألقاها انفجار المستودعات في أحد الأحياء السكنية (رويترز)

قتل عشرات الأشخاص في موزمبيق وشرد الآلاف من منازلهم جراء سلسلة انفجارات في مستودعات قديمة للذخائر قرب مطار العاصمة مابوتو.

وأرجعت السلطات في هذه الدولة الواقعة في جنوب القارة الأفريقية سبب الانفجارات التي وقعت أمس إلى ارتفاع درجات الحرارة.

وقال وزير الصحة الموزمبيقي إيفو باولو غاريدو اليوم إن عدد قتلى الانفجارات ارتفع إلى 72 شخصا مع العلم أن المعلومات السابقة أشارت إلى مقتل 26شخصا وجرح آخرين دون الإشارة إلى عددهم.

وألغى الرئيس أرماندو غيبوزا زيارة مقررة إلى جنوب أفريقيا المجاورة ووجه خطابا إلى شعبه دعاهم فيه إلى التزام الهدوء، مضيفا أن الجيش يعمل على التحقق من سبب الكارثة.

وتوجهت سيارات الإنقاذ والإسعاف والشرطة إلى موقع الانفجار لإخلاء المصابين وسط حالة من الفزع في أرجاء العاصمة.

وذكرت إذاعة محلية أن عشرين طنا من العتاد العسكري كانت مخزنة في المستودعات التي تضم ذخائر يعود معظمها إلى فترة الحرب الأهلية.

وأحدث الانفجار دمارا في ضاحية فقيرة تقع على بعد خمسة كيلومترا من المطار حيث اضطر سكانها للجوء فزعين إلى مركز المدينة فيما كانت تترد أصداء الانفجارات المتلاحقة.

ونقل التلفزيون المحلي عن شخص أنه نجح بالهرب من موقع الكارثة مع متعلقاته الشخصية مرجحا أن يكون بيته تعرض للاحتراق.

وكانت موزمبيق قد تعرضت في يناير/كانون الثاني الماضي إلى أمطار غزيرة أدت إلى وقوع فيضانات قتلت 12 شخصا وأجبرت الآلاف على مغادرة منازلهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة