عقار جديد يقلل القيء بعد العمليات الجراحية   
الخميس 1426/9/25 هـ - الموافق 27/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:27 (مكة المكرمة)، 11:27 (غرينتش)

كشف علماء أنهم بصدد إنتاج عقار جديد مضاد للغثيان يعد المرضى الذين يخضعون للجراحة بقدر أكبر من الراحة أثناء فترة النقاهة.

فقد أعلنت جمعية أطباء التخدير الأميركيين في أتلانتا أن عقار "أبربيتانت" الذي تنتجه معامل شركة ميرك للأدوية يقلل معدل القيء في الثماني والأربعين ساعة التالية لجراحات البطن المفتوح.

وقال باحثون من كلية طب جامعة ديوك في ديرهام بولاية نورث كارولاينا إنهم أجروا تجربة على 500 مريض خضعوا لتخدير عام أثناء جراحات البطن المفتوح مما تطلب بقاءهم في المستشفى ليلة إضافية.

وتم اختيار المرضى عشوائيا لتناول قرص جرعته 125 ملغ أو 40 ملغ قبل الجراحة بساعة، أو حقنوا بجرعة في الوريد من دواء آخر مضاد للغثيان في بداية العملية.

وتبين أن نحو 95% من المرضى الذين تناولوا 125 ملغ من عقار أبربيتانت لم يتقيؤوا، كما حدث الشيء نفسه لدى 90% ممن تناولوا 40 ملغ من العقار على مدى 24 ساعة بعد العملية مقارنة مع 74% في المجموعة التي تناولت دواء آخر.

وكانت النسب المقابلة بنفس الترتيب السابق لمن لم يتقيأ في 48 ساعة هي 93 و85 و67%.

وخلص فريق البحث إلى أن هذا العقار أثبت نجاعته في منع القيء مقارنة بالأدوية الأخرى، وأن آثاره الجانبية ضئيلة جدا ويمتد مفعوله أكثر من الأدوية التي تستخدم حاليا لمنع القيء.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة