دمبسي: العراق بحاجة لثمانين ألف جندي لاستعادة أراضيه   
الخميس 1436/1/20 هـ - الموافق 13/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:53 (مكة المكرمة)، 18:53 (غرينتش)

قدّر رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات الأميركية الجنرال مارتن دمبسي حاجة الجيش العراقي إلى ثمانين ألف جندي مؤهل حتى يتمكن من إعادة السيطرة على المواقع التي خسرها أمام تنظيم الدولة الإسلامية, وبسط نفوذه على امتداد الحدود.

وأضاف دمبسي -في إفادته أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأميركي- أن اعتماد المزيد من المستشارين العسكريين الأميركيين في العراق سيساعد على إنشاء مراكز لتدريب العناصر الإضافية التي سيتم تجنيدها.

وفي الجلسة ذاتها، أكد وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل أن الحملة الجوية التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية ستتصاعد مع تحسن أداء القوات البرية العراقية وكفاءتها.

وشدد هيغل على أن الحرب ضد التنظيم "صعبة وطويلة الأمد"، لكنها أحرزت تقدما وأوقفت تمدد تنظيم الدولة، بل جعلته يتراجع في كثير من المواقع، لكنه أقر بأن التنظيم لا يزال يشكل تهديدا كبيرا للولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة، وهو لا يزال يسيطر على مناطق عديدة.

ودافع هيغل عن إستراتيجية الولايات المتحدة في حربها ضد تنظيم الدولة، مجددا التأكيد على أنه ليست باستطاعة التحالف هزيمة التنظيم من خلال القوة العسكرية وحدها، وموضحا أن التحالف يعمل على دعم حلفائه على الأرض، وقطع مصادر تمويل التنظيم ووقف تدفق المقاتلين له، إضافة إلى القيام بمجهود دولي وإقليمي لحشد التأييد للحملة العسكرية ضده.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة