قتلى بتحطم طائرة نقل عسكرية جنوبي إسبانيا   
السبت 1436/7/21 هـ - الموافق 9/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:41 (مكة المكرمة)، 15:41 (غرينتش)

تحطمت طائرة نقل عسكرية اليوم السبت قرب مطار مدينة إشبيلية (جنوب إسبانيا) جراء مشاكل فنية على الأرجح، مما أدى إلى مصرع وإصابة أفراد طاقمها الإسباني.

وسقطت الطائرة -من طراز "آيرباص 400 إم"- في حقل على مسافة 1.6 كيلومتر شمالي مطار "سان بابلو" في إشبيلية بإقليم الأندلس، مما دفع المسؤولين إلى إغلاق المطار لمدة تقل عن ساعة، وتحويل ثلاث رحلات نحو مطاري مدينتي ملقة وخيريث.

وأكد متحدث باسم الدفاع المدني مصرع ثلاثة على الأقل من أفراد الطاقم وإصابة اثنين آخرين بجروح خطيرة. وقال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي إن أفراد الطاقم إسبانيون، وعددهم بين ثمانية وعشرة، وعبر عن تعاطفه مع عائلات الضحايا.

وكانت الطائرة الجديدة، التي يتم تجميع مكوناتها في مصنع بإشبيلية، ولا يستخدمها الجيش الإسباني، تقوم برحلة تجريبية حين تحطمت.

وأفاد التلفزيون الإسباني الرسمي "تي في إي" بأن طاقم الطائرة المنكوبة اتصل ببرج مطار إشبيلية وأبلغ عن صعوبات تتعرض لها الطائرة، وبأنها في وضع حرج، وبثت وسائل إعلام محلية صورا لرجال الإطفاء وهم يخمدون النيران في حطام الطائرة.

بدورها، قالت شركة آيرباص للدفاع والفضاء إنها كانت ستسلم الطائرة لتركيا، وهي واحدة من بين دول طلبت اقتناءها. وانطلق تسويق الطائرة لأول مرة عام 2013، وطلبت ثماني دول -بينها إسبانيا- 194 منها لاستخدامها بدلا من طائرات النقل من طراز "هركولز".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة