الجيش الأميركي يؤكد مقتل قادة كبار من طالبان   
السبت 1427/4/29 هـ - الموافق 27/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:21 (مكة المكرمة)، 15:21 (غرينتش)

المدنيون هم أغلب ضحايا الهجمات الأميركية (رويترز-أرشيف)
قال الجيش الأميركي إن القوات التي تقودها الولايات المتحدة في أفغانستان قتلت خمسة مسلحين من طالبان بينهم بعض القادة الرئيسيين في هجوم على منشأة تدريب بقرية في إقليم هلمند القريب من الحدود مع باكستان، دون أن يحدد هويات القتلى.

وجاء في بيان للجيش "من بين الذين قتلوا قادة كبار في شبكة طالبان التي شنت هجمات ضد قوات التحالف والقوات الأفغانية ومسؤولين أفغان ومدنيين".

ووصف المتحدث العسكري الأميركي بول فيتز باتريك المهمة بأنها ناجحة للغاية، وقال إنها استندت إلى معلومات مخابرات تكتيكية ونيران أرضية وغير مباشرة مشتركة ومنسقة.

وحسب الجيش الأميركي فإنه لم ترد تقارير عن وقوع إصابات بين المدنيين، أو أضرار للممتلكات أثناء الهجوم، مشيرا إلى أنه تم العثور على مخبأ ضخم للأسلحة في القرية.

وتعتبر هذه هي الضربة الأحدث في سلسلة عمليات شنتها القوات التي تقودها الولايات المتحدة منذ الأسبوع الماضي في عدة مناطق بجنوب أفغانستان ردا على هجمات متصاعدة من جانب المسلحين.

وتمر أفغانستان بأسوأ موجة عنف منذ أن أطاحت القوات الأميركية بحركة طالبان أواخر عام 2001، لرفضها تسليم أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة المتهم بارتكاب هجمات 11 سبتمبر/أيلول.

يذكر أن نحو 300 شخص قتلوا في سلسلة معارك وتفجيرات منذ الأسبوع الماضي، وفقا لتصريحات عسكريين أميركيين ومسؤولين أفغان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة