"كامب نو" يتأهب لكلاسيكو العمالقة   
السبت 1434/12/22 هـ - الموافق 26/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 0:30 (مكة المكرمة)، 21:30 (غرينتش)
لمن ستؤول الغلبة في أول كلاسيكو بالموسم الجديد: لميسي أم رونالدو؟ (الفرنسية)
يترقب عشاق كرة القدم الإسبانية والعالمية قمة برشلونة وريال مدريد مساء اليوم السبت في أول مواجهة بينهما هذا الموسم. وبينما يسعى النادي الكتالوني حامل اللقب للاحتفاظ بصدارة الدوري، يرغب وصيفه النادي الملكي في مشاركته الصدارة، كما يتوق نجوم الفريقين الكبار إلى إظهار أفضل ما في جعبتهم.

وينتظر أن تشهد أرضية ملعب "كامب نو" عددا من المواجهات الخاصة، حيث يترقب الجميع مواجهة ليونيل ميسي أمام كريستيانو رونالدو، ونيمار داسيلفا أمام غاريث بيل، والمدرب خيراردو مارتينو أمام كارلو أنشيلوتي.
 
ويخوض برشلونة المباراة بهدف الحفاظ على انفراده بالصدارة بفارق نقطتين أمام أتلتيكو مدريد، وبفارق ثلاث نقاط أمام الريال الذي يحتل المركز الثالث.

ولم يخسر برشلونة أي مباراة خلال هذا الموسم، لكنه تعادل مرتين خارج ملعبه، الأولى سلبيا مع أوساسونا في الدوري المحلي السبت الماضي، والثانية 1-1 مع ميلان الإيطالي في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء الماضي.
 
في المقابل، استأنف الريال بقيادة الإيطالي أنشيلوتي مسيرته هذا الموسم بانتصارين ثمينين، عقب فترة التوقف بسبب جدول المباريات الدولية. وتغلب الريال على ملقا بهدفين نظيفين في الدوري السبت الماضي، ثم فاز 2-1 على ضيفه يوفنتوس الإيطالي في أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

"البلاوغرانا" يعلق آماله في الكلاسيكو
على الثنائي ميسي ونيمار (الأوروبية)

مباراة نجوم
ويعلق "البلاوغرانا" آماله في مباراة السبت على الثنائي ميسي ونيمار، إذ ستكون هذه المباراة هي الاختبار الحقيقي الأول لهذا الثنائي في الموسم الحالي.

كما أن ميسي يتأهب خلال المباراة أن يتوج نفسه هدافا تاريخيا لمباريات الكلاسيكو على اعتبار أنه سجل حتى الآن 18 هدفا في شباك الريال، ليقتسم صدارة هدافي مباريات الكلاسيكو حاليا مع الأسطورة ألفريدو دي ستيفانو.

وستكون مباراة السبت هي الكلاسيكو الأول للبرازيلي نيمار الذي يسعى لتعزيز وتدعيم بدايته القوية مع برشلونة هذا الموسم عبر تقديم عرض جيد في مواجهة المنافس التقليدي العنيد ريال مدريد.
 
الخبير رونالدو
في المقابل، من المؤكد أن يواصل أنشيلوتي الاعتماد على مهاجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو خبير إنهاء الهجمات في الشباك وصناعة الفرص لزملائه.

ويأمل رونالدو مواصلة نجاحه في مباريات الكلاسيكو حيث هز الشباك في سبع من آخر تسع مباريات أمام برشلونة، ورفع رصيده إلى 12 هدفا في مباريات الكلاسيكو.
 
ولم يؤكد أنشيلوتي حتى الآن مصير لاعبه الويلزي غاريث بيل من المشاركة، رغم تأكيداته أن اللاعب جاهز لخوض المباراة.

ورغم ما يبدو أن الأرجنتيني أنخل دي ماريا ضمن مكانا في التشكيلة الأساسية بعد العروض الرائعة التي قدمها في المباريات الماضية, فإنه قد يكون الضحية إذا ما دفع أنشيلوتي بلاعبه بيل ضمن التشكيل الأساسي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة