تعاون أمن إنترنت بين أميركا ورومانيا   
السبت 1432/8/16 هـ - الموافق 16/7/2011 م (آخر تحديث) الساعة 10:40 (مكة المكرمة)، 7:40 (غرينتش)

المحتالون استخدموا موقع إي باي لتحويل أموال (الفرنسية) 
قالت وزارة العدل الأميركية أمس الجمعة إن الشرطة الأميركية والرومانية اعتقلتا أكثر من مائة شخص في إطار جهد استمر لمدة عام لوقف مخططات احتيال عبر الإنترنت كلفت الأميركيين أكثر من مائة مليون دولار.

وقالت وزارة العدل إن الشرطة الرومانية نفذت 117 غارة أمس الجمعة وقالت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي إنهم اعتقلوا تسعين شخصا في تمشيط لتسع مدن.

وبموجب هذه الخطط تظاهر الرومانيون بأنهم أميركيون يعلنون على موقع "كريغسليست" أو "إي باي" الإلكترونيين بأنهم يبيعون سيارة أو زورقا أو شيئا آخر باهظ الثمن ويعرضون التسليم إذا ما أرسل البائع المال لهم.

وبمجرد إرسال المال فإن أشخاصا يطلق عليهم اسم "السهام" يستردونها عادة باستخدام هويات مزيفة.

وقالت وزارة العدل إن هؤلاء الأشخاص يرسلون الأموال إلى الخارج عادة إلى أشخاص في رومانيا بعد خصم نسبة عمولاتهم.

واعتقلتهم الشرطة في فلوريدا وكنتاكي وميزوري وبنسلفانيا وتكساس في الأشهر الثمانية عشر الماضية، ووجهت لأغلبهم تهمة التحايل عن طريق الإنترنت أو تهما متعلقة بذلك وأقر العديد بذنبهم.

ويشكل الأمن الإلكتروني أحد أهم التحديات التي تواجه الولايات المتحدة فقد ذكر وليام لين نائب وزير الدفاع أن تقديرا أجري في الآونة الأخيرة أظهر أن الخسائر الاقتصادية من سرقة ملكيات فكرية ومعلومات من الحكومة وأجهزة كمبيوتر تجارية تتجاوز تريليون دولار.

ودفع تنامي المخاطر الإلكترونية السيناتور الجمهوري جون ماكين إلى تشكيل لجنة من الحزبين الجمهوري والديمقراطي لوضع مسودة قانون لمكافحة اختراق البيانات والتجسس الإلكتروني الذي تتعرض له شركات وشبكات دفاع أميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة