رومانيا تتخذ إجراءات صارمة ضد الفساد   
الجمعة 1426/8/13 هـ - الموافق 16/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:43 (مكة المكرمة)، 18:43 (غرينتش)

الفساد يؤخر دخول رومانيا الاتحاد الأوروبي (الفرنسية)

أعلنت رومانيا اليوم حزمة من الإجراءات التي ترمي إلى مكافحة الفساد المنتشر بشكل واسع في البلاد وذلك لمواجهة استحقاقات الانضمام للاتحاد الأوروبي.

وتهدف هذه الإجراءات إلى الحد من تجارة السوق السوداء وإدخال إصلاحات في مجال القضاء ومحاربة الجريمة المنظمة. ومن شأن التراخي في تنفيذ هذه الإجراءات تأخر انضمام رومانيا إلى الاتحاد عاما كاملا أي حتى عام 2008.

وقال رئيس الوزراء كالين تاريسيانو بعد اجتماع لحكومته إن هناك سرعة في اتخاذ القرارات، إلا أنه لا توجد نفس السرعة في تنفيذها. وأضاف أن نقاشات الحكومة تركزت على تطبيق إجراءات حقيقية يمكن معها تقليص دائرة الفساد بشكل جوهري.

وكشف دبلوماسيون النقاب عن أن بلجيكا حذرت رومانيا في الفترة الماضية من أن الاتحاد الأوروبي ونتيجة الإحساس بنوع من الإجهاد بعد توسيعه، يبدو الآن أقل تسامحا مما كان عليه في السابق إزاء أوجه القصور, وأن بوخارست لهذا السبب تواجه مهمة صعبة لإقناع الاتحاد باستحقاقها للانضمام.

وانتخب رئيس الوزراء تاريسيانو العام الماضي وفقا لبرنامج متشدد ضد الفساد، خصوصا تهريب الكحول والمشتقات النفطية. ويستعد مجلس الوزراء لوضع قوانين تنظم عمل الملاهي وصالات القمار التي قال رئيس الحكومة إنها ازدهرت في السنوات


الأخيرة.

وفضلا عن هذا تسعى الحكومة لوضع قواعد مشددة لعمل وكالات الأمن الخاصة بالبلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة