إيران تندد بعاصفة الحزم وتدعو لوقف الغارات   
الجمعة 6/6/1436 هـ - الموافق 27/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 19:24 (مكة المكرمة)، 16:24 (غرينتش)

ندد وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف بعملية عاصفة الحزم، داعيا لوقف الغارات الجوية للتحالف العشري بقيادة المملكة العربية السعودية التي بدأت فجر الخميس.

وقال ظريف، خلال مشاركته في مفاوضات الملف النووي بمدينة لوزان السويسرية، إن طهران تدين الضربات الجوية في اليمن وتشدد على ضرورة وقفها.

وأضاف أن على الجميع  تشجيع الحوار والمصالحة الوطنية في اليمن، وتفادي جعل الخلاف أكثر صعوبة على اليمنيين.

وصرح الوزير الإيراني بأن هذه القضية قد نوقشت على هامش جولة جديدة بدأت أمس من المفاوضات النووية في سويسرا.

وتعليقا على الموقف الإيراني، قال مراسل الجزيرة عبد القادر فايز إن طهران بدأت تتعاطى مع ما يجري في اليمن بأنه أمر واقع وأنها مقتنعة بأن عاصفة الحزم لن تتوقف قبل تحقيق أهدافها، ما يجعلها مستعدة لتقديم أي تسهيلات للحوار والوصول إلى حل سياسي.

وأضاف المراسل أن إيران تعتمد راهنا على دبلوماسية سريعة وتضغط باتجاه تشكيل طاولة حوار بين فرقاء اليمن، مشيرا إلى تصريحات لمسؤوليها بأنها مستعدة للضغط على الحوثيين للتفاوض، لكنها تنتظر رسائل إيجابية من الطرف الآخر.

ومنذ الساعات الأولى من صباح أمس الخميس، بدأت طائرات تحالف عشري تقوده المملكة السعودية، في قصف مواقع عسكرية لجماعة الحوثي ولقوات موالية للرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح.
 
وتندرج الغارات ضمن عملية عاصفة الحزم التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لدعوة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكريا لـ"حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة