مقتل قائد الشرطة الصومالي بمقديشو   
الاثنين 14/12/1425 هـ - الموافق 24/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:06 (مكة المكرمة)، 15:06 (غرينتش)
قتل قائد الشرطة الصومالية الجنرال يوسف أحمد سارينلي المكلف بإجراء تحقيق بشأن "تدنيس" مقبرة إيطالية في مقديشو حسب ما أفادت به عائلته.
 
وقال أحد أفراد عائلته إن الجنرال سارينلي قتل صباح أمس برصاص رجال ملثمين وتم دفنه في مقديشو.
 
واعتبر عدد كبير من المصادر في العاصمة الصومالية أن اغتيال الجنرال سارينلي مرتبط بقضية "تدنيس" مقبرة إيطالية ونبشها في العاصمة.

وقد أدانت الحكومة الصومالية تدنيس المقبرة وأعلنت تعيين ضابط رفيع المستوى للتفاوض مع المسلحين الذين يحتلون المقبرة وإعادة طمر الرفات التي نبشوها.
 
وكان مسلحون بإمرة رجال دين إسلاميين قد نبشوا وبعثروا الأسبوع الفائت أكثر من 500 رفات مدفونة في المقبرة الإيطالية في مقديشو بدعوى أنهم تلقوا أمرا من محكمة شرعية للقيام بذلك من أجل بناء مساكن.

ومعظم المدفونين في هذه المقبرة إيطاليون من جنود وتجار ومبشرين أقاموا في مقديشو قبل أكثر من خمسين عاما في عهد الوصاية الإيطالية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة