كيري: مصر تلعب دورا مهما بمكافحة الإرهاب   
الجمعة 2/5/1436 هـ - الموافق 20/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:15 (مكة المكرمة)، 11:15 (غرينتش)

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري خلال لقائه نظيره المصري سامح شكري في واشنطن أمس الخميس إن مصر تلعب دورا مهما في مكافحة الإرهاب، بينما شدد شكري على مواصلة القاهرة "التعاون الفعال" مع واشنطن.

واعتبر كيري أن مصر دولة قائدة في الشرق الأوسط، وشريكة مهمة للولايات المتحدة.

وأعرب كيري مجددا عن تعازيه إلى الشعب المصري "للقتل البشع والمثير للاشمئزاز لـ21 قبطيا مسيحيا في ليبيا"، وأشار إلى أن هذا هو "مثال آخر على شر تنظيم الدولة الإسلامية الذي يحشد الناس بشكل أكبر"، مبينا أن "مصر تعد شريكا حاسما في هذه الجهود".

ولفت الوزير ذاته إلى أن الأزمة الليبية تعد من بين أحد الأمور التي تقلق واشنطن والقاهرة.

تعاون وقلق
من جهتها، أكدت مستشارة الأمن القومي الأميركي سوزان رايس خلال لقائها شكري أيضا التزام الولايات المتحدة بعلاقتها الإستراتيجية مع مصر، إلا أنها أعربت عن قلق واشنطن حيال وضع حقوق الإنسان في مصر.

وفي سياق مواز، أكدت على "أهمية التعاون الأميركي المصري في مساعدة الشعب الليبي على التعامل مع تهديدات الإرهابيين وتشجيع حكومة ليبية موحدة تمثل تطلعات جميع الليبيين".

من جانبه، أكد وزير الخارجية المصري التزام بلاده بالتعاون لمكافحة الإرهاب، وأضاف شكري في مؤتمر صحفي جمعه مع نظيره الأميركي أمس الخميس أن بلاده ثابتة في حربها ضد الإرهاب سواء في الوطن أو المنطقة، وتظل مصممة وعازمة على تقديم المساعدة إلى التحالف ضد تنظيم الدولة وغيره من المنظمات الإرهابية".

وشدد على أن بلاده ستواصل "التعاون الفعال مع الولايات المتحدة وشركاء آخرين لأننا نعرف المخاطر التي تشكلها هذه التنظيمات على استقرار المنطقة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة