بريطانيا توافق على عقار لسرطاني الرئة والجلد   
السبت 17/9/1436 هـ - الموافق 4/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:34 (مكة المكرمة)، 14:34 (غرينتش)

وافقت بريطانيا على عقار جديد للسرطان وصف بأنه أحد العلاجات الفارقة الذي أثبت نجاحًا كبيرًا فى تحفيز الجهاز المناعي للإنسان على مقاومة سرطاني الرئة والجلد، وأنه يزيد فرص بقاء المرضى على قيد الحياة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" يوم الخميس، أن الدواء المسمى "نيفولوماب" (Nefolomab) يوقف قدرة الخلايا السرطانية على التخفي عن نظام مناعة الجسم، مما يجعل السرطان عرضة للهجوم من الخلايا المناعية.

وسمحت بريطانيا باستخدام هذا العقار في المراحل الأولى من حالات الإصابة بسرطاني الجلد والرئة، وأقرت العقار في إطار برنامج الوصول المبكر للأدوية في المملكة المتحدة، الذي يسرع من عملية اختبار الأدوية المحتملة.

وأظهرت نتائج تجربة دولية شملت 945 مريضاً، أن العلاج بمزيج من عقار "نيفولوماب"، وعقار آخر يسمى "إيبيليموماب"، يؤدي إلى وقف تفشي سرطان الجلد لنحو 58% من حالات الإصابة، مع تقلص الورم أو استقراره لمدة عام.

وتوصل الباحثون إلى أن عقار "نيفولوماب" يقضى على كافة الخلايا السرطانية الجديدة التى تشكلها الأورام، كما يعزز من قدرة جهاز المناعة على التعرف على تلك الخلايا السرطانية والقضاء عليها، وتكوين ما يشبه "محبس أو سجن صغير للورم السرطانى لا يستطيع الخروج منه".

ووجد الباحثون أنه عند تجربة العقار بشكل منفصل على مرضى سرطان الرئة، زادت مرات النجاة أكثر من الضعف في بعض الحالات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة