هامبرغ تلاحق ثلاثة تشتبه في تخطيطهم لتفجيرات   
الجمعة 1426/7/22 هـ - الموافق 26/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:31 (مكة المكرمة)، 12:31 (غرينتش)
الشرطة نصبت 12 نقطة تفتيش في شوارع هامبرغ (الفرنسية)
 
 
يجري أكثر من ألف شرطي في مدينة هامبرغ الألمانية حملة مكثفة في كافة أنحائها بحثا عن ثلاثة أشخاص تتخوف الشرطة من أن يكونوا في طريقهم للقيام بتفجيرات في وسائل المواصلات العامة بالمدينة.
 
وذكر بيان لشرطة هامبرغ أن شاهدا يتقن العربية أبلغها أنه رأى الأشخاص الثلاثة بأحد محطات الحافلات وسمعهم يتحدثون باللغة العربية بكلمات مريبة منها البطولة في سبيل لله.
 
وقال نائب مدير شرطة هامبرغ ميشيل داليكي في البيان الذي صدر مساء الخميس إن الأشخاص الثلاثة كانت بحوزتهم حقيبة صغيرة تحمل علي الظهر أو الكتف, وتمنى أن تكون لحمل الأطعمة فقط.
 
وحثت الشرطة المواطنين على مساعدتها في البحث عن الأشخاص الثلاثة ووزعت على وسائل الإعلام وقنوات التلفاز صورا غير واضحة التقطتها لهم كاميرات مراقبة في محطة الحافلات التي قال الشاهد إنه رآهم فيها.
 
صور العرب الثلاثة كما التقطتها كاميرا مراقبة (الفرنسية)
سلموا أنفسكم
كما طلبت الشرطة من الأشخاص الثلاثة تسليم أنفسهم إلى أقرب نقطة شرطة وناشدت مواطني هامبرغ تجنب الفزع والاستمرار في حياتهم كالمعتاد.
 
وأعلن رئيس شرطة هامبرغ فيرنر يانتوش أن الأجهزة الأمنية وكلت مائة محقق بالإشراف على سير التحريات وعمليات البحث وأقامت 12 نقطة تفتيش في الشوارع الرئيسية بهامبرغ, وركزت حملة البحث على حي ألتونا باهرينفيلد الذي قال الشاهد إن الثلاثة استقلوا الحافلة في أحد شوارعه.
 
غير أن الشرطة رفعت نقاط التفتيش الليلة الماضية وإن أعلنت أنها ستواصل تحرياتها بناء على معلومات المواطنين, وقالت متحدثة باسمها إنه لا توجد لحد الآن معلومات قوية.
 
من جانبه أكد وزير الداخلية المحلي في هامبرغ أودو ناجيل أن الشرطة لا تملك رغم المعلومات التي قدمها الشاهد أية أدلة على احتمال وقوع تفجيرات إرهابية في المدينة, وأشار إلى أن الإجراءات المشددة التي تم اتخاذها كانت ضرورية بعد وقوع تفجيرات لندن الشهر الماضي.
 
وتأتي الملاحقة بعد أقل من أسبوع من حكم بالسجن سبع سنوات أصدرته محكمة في المدينة على المغربي منير المتصدق بتهم صلاته مع خلية هامبرغ المتورطة في هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001. ـــــــــــــــ
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة